بقلم : خالد أبو موزة الجمعة 02-08-2013 الساعة 12:00 ص

ماقدرت أنام

خالد أبو موزة

البارحة ما قدرت أنام لأني كنت أتابع برنامج فكاهي بعنوان الدجل الإعلامي بلا حدود، فيه من الكذب اللي يحبه قلبك، اسمع أحد مقدمي البرامج يكذب بطريقه لا يمكن أن تصدق فيقول إن سبب سقوط الأندلس هم الإخوان المسلمون أفــــي كل هذه السنوات في المدارس والنهاية يدرسونا غلط، أنا هذا ما أسميه كذبا هذا احتقار تام وكامل لعقول المشاهدين، هل أصبح الإعلام العربي المصدر الأول والرئيسي للكذب والنفاق وتزوير التاريخ، كانوا مصدعين رؤوسنا بقناة الجزيرة القطرية وأنها قناة غير محايدة ويطالبون بتحجيمها أو إغلاقها، صحيح الابتلاء تمحيص وغربلة وسبحان الله القائل ( لِيَمِيزَ اللَّهُ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَيَجْعَلَ الْخَبِيثَ بَعْضَهُ عَلَىٰ بَعْضٍ فَيَرْكُمَهُ جَمِيعًا فَيَجْعَلَهُ فِي جَهَنَّمَ أُولَٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ) كل القنوات التي كانت تتطاول على الجزيرة سقطت في أوحال الكذب كلها تعرت وسقطت عنها أيضا ورقة التوت، النبي صلى الله عليه وسلم يقول (مازال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كذابا ) والقنوات الفضائية أصبحت تمارس دور الشيطان، الشاعر أحمد مطر تكلم عنكم في قصيدته المشهورة ورثة إبليس

وجوهكم أقنعة بالغة المرونة

طلاؤها حصافة، وقعرها رعونة

صفق إبليس لها مندهشا، وباعكم فنونه.

وقال : "إني راحل، ما عاد لي دور هنا، دوري أنا أنتم ستلعبونه.

اللهم أمكر لنا ولا تمكر علينا اللهم انصر الإسلام وأهله اللهم نصرك المبين اللهم احفظ هذه الأمة من الفاسقين والمارقين آميـــــــــــــــــــن.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"