بقلم : حسن عبد الله المحمدي الإثنين 02-09-2013 الساعة 12:00 ص

مصر.. يد واحدة

حسن عبد الله المحمدي

عرضت قناة الجزيرة في نشراتها الإخبارية أمس الأول السبت، شريط فيديو يظهر حواراً عقلانياً بين قائد في الجيش المصري مع أحد المواطنين، الذين خرجوا في مظاهرة دعماً لعودة الشرعية، ضمن عشرات المسيرات التي تخرج يومياً هناك تنديداً بالانقلاب العسكري الذي حدث في الثلاثين من يوليو الماضي، ونتج عنه عزل الرئيس المنتخب محمد مرسي عن السلطة.

هذا الحوار اللطيف الذي دار بين الطرفين، المتظاهر الذي يرفض الانقلاب ويطالب بعودة الشرعية، والعسكري الذي بدوره يسعى إلى الحفاظ على الأمن، وكلاهما على حق، قدم لنا نموذجا رائعا من المعارضة السلمية والتعامل معها بعيدا عن العنف والقوة. وكان الأحرى بالإعلام المصري، الذي يلعب هذه الأيام دورا سلبيا في تأزيم الموقف في أم الدنيا، ويُخون كل مواطن شريف لمجرد أنه أبدى رأيا مخالفا للعسكر أو طالب بعودة الشرعية، كان الأحرى به أن يعمل على الترويج لمثل هذه اللقطات التي ظهرت في الشريط وأبرزت الجانب المضيء في المظاهرات السلمية، بدلا من الاستمرار في إثارة الفتنة، وتشويه المعارضين، وتحديداً المنتسبين إلى جماعة الإخوان المسلمين، واتهامهم بالخيانة والعمالة، إلى جانب تأليب الشارع على شعوب ودول عربية أخرى.

حتى النجم الخلوق "أبو تريكه" لاعب الأهلي ومنتخب مصر لكرة القدم، الذي يحظى بشعبية جارفة ليس في المحروسة فحسب، بل في العالم العربي كله، لم يسلم من اتهامات الإعلام بالخيانة، لدرجة أن البعض طالب بعدم تمثيله لمنتخب مصر مرة أخرى، لمجرد انفعاله في لحظة غضب على عسكري في مطار القاهرة لدى عودة الأهلي بعد أدائه لمباراة خارج أرضه في البطولة الإفريقية مؤخراً، علماً بأنه عاد إلى العسكري وقدم له اعتذاره، مؤكداً أنه يكن كل الاحترام والتقدير للجيش وأفراده. توقفت عند عبارة مهمة قيلت في شريط الفيديو سالف الذكر، عندما أكد أحدهما أن "مصر.. يد واحدة"، وستكون مصر كذلك إذا قام الإعلام فيها بدوره الأخلاقي والمهني بعيداً عن الإقصاء والتخوين والإساءة إلى دول أخرى.

 

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"