دراسة: مضادات الأكسدة يمكن أن تدعم نمو السرطان

صحة وأسرة الخميس 30-01-2014 الساعة 04:44 م

مضادات الأكسدة التي يستخدمها الإنسان كحماية ضد سرطان الرئة يمكن أن تسرع الإصابة بالسرطان.. صورة أرشيفية
مضادات الأكسدة التي يستخدمها الإنسان كحماية ضد سرطان الرئة يمكن أن تسرع الإصابة بالسرطان.. صورة أرشيفية
جوتنبرج

أظهرت دراسة سويدية، أن مضادات الأكسدة التي يستخدمها الإنسان كحماية ضد سرطان الرئة يمكن أن تسرع الإصابة بالمراحل الأولية للسرطان وتزيد من نمو الأورام الحالية، وذلك حسبما أكد الباحثون تحت إشراف مارتن بيرجو من جامعة جوتنبرج السويدية اليوم الخميس، في دراستهم التي أجروها على الحيوانات ونشرت نتائجها اليوم الخميس في مجلة "ساينس ترانسليشونال ميديسين".

وتعتبر مضادات الأكسدة مثل الفيتامينات صحية بشكل عام، وذلك لأسباب منها حسبما يعتقد حتى الآن أنها تحول دون إتلاف الخلايا وتضرر الحمض النووي من خلال إزالة ما يعرف بالجذور الحرة ومواد الأكسجين التفاعلية وهو ما يجعل العلماء ينظرون إلى هذه المواد على أنها تحمي من السرطان ولكنهم غير متأكدين بشكل يقيني من هذا التأثير، بل إن بعض الدراسات أظهرت أن المواد المضادة للأكسدة يمكن أن تساعد على تقدم السرطان.

لذلك درس الباحثون السويديون تأثير المواد المضادة للأكسدة على الفئران المصابة بسرطان الرئة، وأظهرت النتائج أن الخلايا السرطانية نمت بشكل أسرع عندما تم قمع التأكسد.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"