قطر: تزايد رغبة المستهلكين في إستخدام الإنترنت

اقتصاد محلي الأحد 25-05-2014 الساعة 07:46 م

 شعار وزارة الإتصالات
شعار وزارة الإتصالات
الدوحة - بوابة الشرق

كشف تقرير حديث صادر عن وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن جميع شرائح السكان في دولة قطر لديهم أجهزة رقمية تدعم خدمة الإنترنت، خاصة الهواتف النقالة، غير أن الأجهزة الأحدث، كالهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر اللوحي لم تحقق انتشاراً شاملاً حتى الآن.

وبيّن التقرير "أن استخدام الخدمات الأساسية على الإنترنت، مثل البريد الإلكتروني، والتصفح، وشبكات التواصل الاجتماعي، وتبادل الملفات بين الأصدقاء أصبح سائداً بين جميع شرائح المجتمع، غير أن الخدمات المتقدمة كالتجارة الإلكترونية، والخدمات المصرفية على الإنترنت، وخدمات الحكومة الإلكترونية تنتشر أكثر بين الأفراد ذوي المستويات التعليمية الأعلى، وكذلك بين المواطنين القطريين وأصحاب الجنسيات الغربية.

دراسات نوعية وكمية

وقد شملت الدراسة دراسة نوعية وأخرى كمية، وتضمنت 11 مجموعة بؤرية مختارة، ومقابلات شخصية تفصيلية ومعمقة، بالإضافة إلى مسح أجري على عينةٍ من 2207 أفراد من الجنسين، يمثلون مختلف الجنسيات، والأعمار، والبلديات.

واستند التقرير إلى دراسةٍ واسعة النطاق حول النفاذ إلى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وسلوكيات وأنماط استخدامها لدى السكان في قطر.

إستخدام الأجهزة المحمولة

حيث لخصت الدراسة أن هناك تحولاً مستمراً من مجرد النفاذ العام للتكنولوجيات والأجهزة الرقمية إلى استخدام الخدمات المتقدمة على الإنترنت، ارتفع معدل استخدام الأجهزة المحمولة مثل الكمبيوتر المحمول واللوحي، والهواتف الذكية بين السكان، حيث يستخدم الهواتف النقالة الآن نحو 100 بالمائة من السكان، بينما تبلغ نسبة انتشار الهاتف الذكي 65 بالمائة.

وارتفع معدل انتشار أجهزة الكمبيوتر المحمول أيضاً من 83 بالمائة عام 2012 إلى 93 بالمائة عام 2013، في حين تضاعف معدل انتشار الأجهزة اللوحية ثلاث مرات خلال نفس الفترة الزمنية إلى 29 بالمائة عام 2013.

نسبة القطريين

كما تشير الدراسة إلى أن نسبة القطريين الذين يتصلون بشبكة الإنترنت ارتفعت بشكل كبير باستخدام جهاز كمبيوتر لوحي إلى 52 بالمائة عام 2013، مقارنة بـ 32 بالمائة فقط عام 2012. من جهةٍ أخرى، فإن استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يتركز في الوقت الراهن على الخدمات الأساسية؛ حيث إن حوالي 100 بالمائة من السكان يستخدمون الهواتف النقالة لإجراء المكالمات الهاتفية وتبادل الرسائل النصية القصيرة، بينما 83 بالمائة من السكان يستخدمون الإنترنت في خدمات البريد الإلكتروني، ومن بين جميع مستخدمي الإنترنت فإن 93 بالمائة يذهبون إلى مختلف شبكات التواصل الاجتماعي.

ومع ذلك، فإن 18 بالمائة فقط من إجمالي السكان في قطر يستخدمون الخدمات المصرفية عبر الإنترنت، و15 بالمائة يستخدمون الإنترنت في التجارة الإلكترونية. دلالة ذلك أن النفاذ إلى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات قد تحقق على نطاقٍ واسع في قطر، بيد أنه مازالت هناك فرصة كبيرة للتحسين عندما يتعلق الأمر بالاستخدامات المتقدمة والتي من شأنها دفع عجلة الابتكار والنجاح الاقتصادي في المستقبل.

وتواكب قطر حالياً الاتجاه العالمي المطالب بمزيد من إمكانات وخيارات الاتصال أثناء التنقل، خاصة مع الانتشار المتزايد للهواتف النقالة وأجهزة الكمبيوتر المحمول. وفي قطر، فإن 85 بالمائة من رواد الإنترنت يستخدمون جهاز كمبيوتر محمولاً.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"