بقلم : رضوان الزياتي الإثنين 26-01-2015 الساعة 12:52 ص

هل يستطيع الفراعنة تعطيل الماكينات الألمانية؟!!

رضوان الزياتي

بالتأكيد المنتخب الألماني هو المرشح الأقوى للفوز على المنتخب المصري في المواجهة الصعبة والحرجة جدا الليلة بالدور ربع النهائي للمونديال القطري لكرة اليد..لأنه الأقوى والأكثر خبرة.. وهو ما تعكسه نتائجه في الدور الأول بفوزه على جميع منافسيه باستثناء تعادل مثير مع الدانمارك أحد المرشحين للفوز باللقب المونديالي.

لكن هذا ليس معناه أن يستسلم اللاعبون وجهازهم الفني ويكتفوا بالتأهل لدور ال16..بل على العكس عليهم أن يقبلوا التحدي ويؤكدوا أنهم فريق كبير حتى ولو كان المنافس ألمانيا أحد أقوى المرشحين للفوز باللقب المونديالي..وعليهم أن يؤمنوا بأنه لايوجد في الرياضة شيء اسمه المستحيل.

قد يقول البعض..هل يستطيع الفراعنة الذين وقعوا في أخطاء قاتلة أمام أيسلندا وانهزموا بفارق ثلاثة أهداف.. أن يعطلوا الماكينات الألمانية الرهيبة؟!!وأقول..ولما لا..فالفراعنة بما يملكون من إرادة وطموح وشباب مسلح بالثقة والمهارة بقيادة أحمد الأحمر وكريم هنداوي وأحمد عبدالرحمن قادرون على تعويض الفوارق الفنية والبدنية التي يتميز بها الفريق الألماني الرهيب..فقط المطلوب منهم توزيع وتنظيم الجهد خلال المباراة والاحتفاظ بأقصى درجات التركيز من أول دقيقة حتى آخر ثانية.

أما من ألقى اللوم على الفريق بسبب الهزيمة من أيسلندا على اعتبار أنه أوقعت الفريق في طريق ألمانيا..فهو مخطئ..لأن ألمانيا ليست أقوى من الدانمارك برغم أن ألمانيا هي التي فازت ببطولة المجموعة الرابعة بفارق نقطة عن أحفاد الفايكنج الذين سقطوا في تعادل مفاجئ مع التانجو الأرجنتيني الحصان الأسود في المجموعة والذي أزاح الدب الروسي العملاق وكان سببا في خروجه المبكر.

وفي رأيي المتواضع أن ألمانيا أخف وطأة من الدانمارك ذلك الفريق الخطير والرهيب والذي لولا تعادله المفاجئ مع الأرجنتين لكان هو بطل المجموعة فهو أكثر تسجيلا للأهداف من المنتخب الألماني..ومن يريد أن يذهب إلى أبعد مدى في البطولة عليه أن يقبل التحدي مهما كانت قوة المنافس وخطورته.

كلمة أخيرة أوجهها لأبطال مصر..العبوا بهدوء ودون توتر..فليس لديكم ماتخسروه..وإذا خسرتم بشرف لن نلومكم..فقد أسعدتمونا بأدائكم الرائع أمام الجزائر والتشيك والسويد وحتى أمام فرنسا رغم الخسارة.

دعواتنا لكم بالتوفيق..وشكرا لكم على كل شيء مهما كانت نتيجة مباراة اليوم أمام العملاق الألماني.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"