بقلم : د. صلاح الدين سلطان الخميس 02-04-2015 الساعة 01:58 ص

بين السياسة والخساسة

د. صلاح الدين سلطان

السياسة هي أفضل استخدام للموارد البشرية والطبيعية لسعادة الإنسان وتنمية العمران، والخساسة هي أسوأ توظيف للموارد البشرية والطبيعية بإذلال الإنسان وتخريب العمران.

السياسة أن يقود الإنسان غيره بالحب والإحسان، والخساسة أن يقود الإنسان غيره بالحديد والقضبان، السياسة تغذي حرية الصحافة بالأفكار الفريدة والاختراعات الجديدة والحلول السديدة لمشكلاتنا العتيدة، والخساسة هي حرية مفضوحة، وشهوات منفلتة، وصور عارية، ونفاق زائف، وتجريح لا تصحيح، وفضائح لا نصائح، وصفحات للأدب أكثرها "قلة أدب"، وتعلو أسماء يسمونهم "الكتَّاب".

وفي عالم الخساسة ضاقت المسافة بين اللفظين "كتب" و"كذب"، أما الشاشات فصارت تمتلئ بالذين يلوون ألسنتهم بالكلمات، فيحسبه الناس علمًا وفكرًا وفنًا وهي ألوان من المهازل، يصدق فيها قول الشاعر:

هذا زمانك يا مهازل فامرحي قد عُدَّ كلب الصيد في الفرسان

السياسة تعتمد نشر الحقائق مهما كانت مرة، والخساسة تعتمد الإثارة مهما كانت شاذة!، السياسة يُكرَّم فيها الفاضل ويُجرَّم فيها الظالم، كما قال أبو بكر الصديق رضي الله عنه: "القوي فيكم ضعيف عندي حتى آخذ الحق منه، والضعيف فيكم قوي عندي حتى آخذ الحق له".

والخساسة يُكرَّم فيها المجرم ويهان فيها العادل، ويتهم فيها البريء و"يقتل القتيل ويمشي في جنازته"، وهي تشبه خساسة بني إسرائيل عندما قتلوا ابن عمهم ليرثوا عمه الغني، ثم اتهموا الجيران وطالبوهم بالدية، كما قال تعالى: (وَإِذْ قَتَلْتُمْ نَفْسًا فَادَّارَأْتُمْ فِيهَا وَاللَّهُ مُخْرِجٌ مَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ) (البقرة: 72)، ولا عجب في عالم "الخساسة" أن يكون أول البكائين هم القتلة والسفاحون.

قال ابن خلدون: "يجب أن يحسن الحاكم إلى قومه، ديانة أو سياسة، طلبًا لرضا الله والجنة واستقرار وامتداد الملك في الدنيا"، أما ما يؤرق مضجعي، ويسيل مدمعي، ويضيق صدري وأضلعي أن أرى في كثير من ديار أمتي أفعالا لا تنتمي إلى الديانة أو السياسة وإنما ترمي في مستنقع الخساسة.

ألا فليذكر كل من يعمل في السياسة، حاكما أو محكوما، رجلا أو امرأة، وزيرا أو "غفيرا"، قول الله تعالى: (وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ) (البقرة: 281).

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"