منفذ الهجوم بسوسة التونسية كان يعمل بقطاع السياحة

أخبار عربية الأحد 05-07-2015 الساعة 08:41 م

الحادث الإرهابي في سوسة
الحادث الإرهابي في سوسة
القاهرة – بوابة الشرق

أكد رئيس الوزراء التونسي الحبيب الصيد، اليوم الأحد، أن منفذ العملية الإرهابية الدموية في مدينة سوسة عمل سابقا في القطاع السياحي.

وقال الصيد في حوار مع صحيفة "لابراس": "نحن نعلم أن هذا الإرهابي كان عضوا بأحد نوادي الرقص ويعلم جيدا القطاع السياحي الذي اشتغل به منشطا سياحيا"، من دون تحديد المؤسسة السياحية التي عمل بها.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية، عن أحد سكان الحي الذي يسكن فيه والدا منفذ الهجوم واسمه سيف الدين الرزقي، أن الإرهابي كان يشتغل في منطقة القنطاوي حيث شن هجومه، لكن الوكالة لم تستطع الحصول على ما يؤكد صحة هذه المعلومة من مصادر أخرى.

وقال رئيس الحكومة التونسية إن عملا معمقا لا بد من القيام به لمعرفة أسباب انحراف سلوك شخص عادي وتحوله إلى إرهابي، كما أشار إلى ضرورة إجراء إصلاحات في المجالين الاقتصادي والتربوي.

وأوضح قائلا إنه من المعروف في الوقت الحالي أن الأسباب التي تدفع بعض أفراد المجتمع إلى أحضان تنظيمات متطرفة، غالبا ما ترتبط بصعوبات مالية أو تأثرهم بتيارات دينية معينة.

وأضاف أن السلطات التونسية تدرس حاليا أساليب إعادة تأهيل الشباب "الجهاديين" الذين عادوا إلى البلاد بعد مشاركتهم في عمليات قتالية في سوريا، مشيرا إلى أن تونس تتعاون في هذا المجال مع فرنسا التي تواجه المشكلة ذاتها.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"