بقلم : سعد الهديفي الثلاثاء 08-09-2015 الساعة 02:56 ص

جنودنا عز لنا

سعد الهديفي

استوقفني مشهد الآليات العسكرية القطرية وهي في طريقها لتحرير اليمن من المغتصب الحوثي . منظر أعاد إلى ذاكرتي لحظة تحرير الكويت وتحديدا موقعة الخفجي والتي ما زلنا نسمع عنها الشيء الكثير من المواقف المشرفة لصقور الوطن . اتجه الجنود بعتاد عسكري تلبية لنداء الاستغاثة، موحدين الله الخالق القهار ومدركين أنهم فارقوا كل ما يملكون ابتغاء مرضاة الله .لا توجد كلمات تصف تلك اللحظة سوى أنكم أبطال الوطن وعزنا وشرفنا، أنتم ما نفخر به أمام الملأ . يقول الله تعالى في كتابه الكريم ( من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ) صدق الله العظيم . تحرير اليمن ليس بمنة وليس عملا استعراضيا للعالم بل هو تلبية لنداء الواجب تجاه ديننا وحماية عن أرضنا ومقدساتنا، تلبية قادها بحنكة وحزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وأيده وشد على يديه أميرنا سمو الشيخ تميم بن حمد وأشقاؤه القادة . تحرير اليمن أتى بعد أن اكتفى كبار العالم بكلمات لا تزيد عن استنكر وشجب ورفض فهي في واقع الأمر فعل ماض ولى وبات منسيا لا قيمة له . تحرير اليمن أصبح حاجة ملحة بعد أن عبثت الأيادي الخارجية في البلاد والعباد حتى أصبح الحال مريراً وتعطلت المؤسسات الشرعية وظهرت صور الشرك والوثنية . تدهورت اليمن وأحكم الحوثي قبضته وزودت إيران الخائن باللازم لتلبس شوارع صنعاء ثياب الفقيه والكل في صمت وذهول ! أخذت أتدبر الموقف فلم أجد سوى وصف تقليدي مبسط لهؤلاء الغزاة بأنهم خانوا الإسلام والمسلمين . البعض من المفكرين والمحللين ما زال يتناقش باستحياء في بعض المسائل الرئيسية والتي لا جدال فيها أو إن صح التعبير استصغار الجرائم وهو ما يرفضه العقل والمنطق معللا ما يحدث بأنه شأن خارجي ناسيا أو متناسيا حديث الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم عندما قال ( مثل المؤمنين في تراحمهم وتوادهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر ) رواه البخاري، فنحن لم نتدخل في ديار من يعبث في البلاد العربية كما فعلوا بنا ولم نمنعهم من ممارسة دينهم كما عملوا بإخوتنا لديهم ولم نفجر أرضهم ولم نصنع أحزابا مسمومة لتخرب كل وطن باسم الدين والدين بريء مما يفعلون . دفعت دول التحالف الشيء الكثير في حربها العنيفة أمام المحتل وأعوانه، لكنها لا تكترث فالحياة عندنا عبادة وعمل لا جنة خلود . هنيئا لأولئك الأبطال المجاهدين في سبيل الله . اللهم سدد رميهم ووفقهم في مهمتهم وساند بهم إخوانهم وكن معهم لا عليهم ووحد كلمتهم وانصرنا على من عادانا . اللهم اغفر لشهداء الواجب من دول التحالف وحرر اليمن من يد الخائنين وردها إلينا ردا جميلا .

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"