بقلم : خالد السعدي الأحد 22-11-2015 الساعة 01:21 ص

لسابق العهد يعود الرهيب

خالد السعدي

أغلبنا نعلم بأن معنى كلمة ريان هو من الارتواء بعد العطش، والانتعاش بعد ظمأ طويل، وهو بالفعل حال جماهير ومحبي فريق الريان أحد أقدم أندية الدوري القطري، والذي عانى جماهيره من الظمأ لوجود هذا النادي العريق في دوري النجوم بعد هبوطه لدوري الدرجة الأولى في الموسم الماضي ومفارقة دوري النجوم ومكانه الطبيعي كأحد كبار الدوري، الريان عندما عاد هذا الموسم فهو قد عاد بقوة، وليكتسح كافة الفرق في أول ثماني مباريات محققا الفوز في كل اللقاءات وبدون أي خسارة منذ بداية الموسم، وحتى مباراته التاسعة اليوم والتي يخوضها أمام فريق قطر، وكأن الريان يود أن يثبت بأن ما حدث معه قد كان كبوة جواد أصيل، تعثر وتعرض لسقطة كبيرة، ولكنه عاد بعدها وبقوة كعادة الكبار.

وفي تجربة الريان دروس كثيرة تستفيد منها كل الفرق والأندية الحاضرة، وتستلهم من تجربته الكثير حيث لم ينكسر بعد تجربة الهبوط، وإنما واجهت إدارته التحدي بكل منطقية، واستفادت من درس وقساوة توديع دوري الأضواء بترتيب الأوراق، وتجهيز الفريق من أجل العودة والمنافسة القوية في دوري النجوم، وشتان بين الريان المترنح والمهزوز الذي سقط بمستواه الضعيف إلى دوري الأولى قبل موسمين، وبين الريان القوي والكاسح الآن، والذي يقوده المدرب القدير فوساتي وحقق معه رقما قياسيا بالفوز في ثماني مباريات متتالية وبدون أي خسارة أو تعادل في دوري النجوم.

ريان يا ريان فبحضورك القوي منذ بداية الموسم ارتوت الجماهير الريانية ومحبو الرهيب، وأعدت لهم الثقة في فريقهم المفضل، وفي أحد أقطاب الكلاسيكو الشهير دوما في دوري النجوم، وبغض النظر عن القدرة على المنافسة على لقب الدوري لنهاية الموسم، فيكفي الدرس الذي قدمه الريان بأن يعود من دوري الأولى ويتربع لثماني جولات متتالية على عرش الترتيب العام، وأن يعود قويا كما كان، فمن تجربته تستلهم بقية الفرق الكثير، ويقدم العبرة بأن الهبوط ليس نهاية الحلم أو المشوار.

***

أجمل ما في عودة الريان القوية هو منظر امتلاء مدرجات الرهيب شيئا فشيئا وعودة جماهيره الوفية، الريان لم يخيّب ظن محبيه، وها هو يصول ويجول مجددا في دوري النجوم كعادة الكبار عندما يعودون بعد غياب.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"