فنادق الدوحة تحقق معدلات إشغال قياسية خلال الصنف الأول

اقتصاد السبت 28-11-2015 الساعة 07:22 م

الدوحة أصبحت مقصد سياحي عالمي
الدوحة أصبحت مقصد سياحي عالمي
بدرالدين مالك

أشاد عدد من مديري مؤسسات الضيافة المحلية بالحركة التشغيلية للقطاع الفندقي، مؤكدين أن كافة مؤسسات الضيافة حققت معدلات مبيعات قياسية بفضل التسويق المتكامل للدوحة كوجهة كمقصد سياحي عالمي يعتز بجذوره الثقافية والتراثية، علاوة على النمو الإقتصادي الكبير الذي تشهده الدولة واستضافة الدوحة لجملة من المؤتمرات والاجتماعات الدولية التي حضر فعالياتها عدد كبير من الزوار، علاوة على الدور البارز الذي لعبته الهيئة العامة للسياحة في ترويج قطر في العديد من الملتقيات الترويجية العالمية كوجهة سياحية ريادية تستأثر بنصيب كبير وحصة مثالية من سوق السياحة العالمي.

حنيني: سوق الدوحة لصناعة الضيافة الأفضل على الصعيدين الإقليمي والعالمي

وفي هذا السياق يقول السيد مصطفي حنيني مدير فندق فريزر سويتس "إن سوق الدوحة لصناعة الضيافة يعتبر الأفضل على الصعيدين الإقليمي والعالمي بفضل مكونات منتجه المتميز ودوره في إثراء معطيات القطاع السياحي المحلي والعمل الترويجي المتكامل الذي يقوم به لتسويق الدوحة كوجهة سياحية تعتز بجذورها الثقافية وتمتلك مقومات سياحية متنوعة ومتفردة واصفا الحركة التشغيلية لفندقي فريزر سويتس وريفيرا بأنها ممتازة.

مشيرا إلى أن معدلات إشغال فندق فريزر سويتس خلال النصف الأول من العام الجاري بلغت 74%، بينما وصلت نسب امتلاء فندق الريفيرا أكثر من 75%، مشيرا إلى أن السياحة الخليجية تشكل جزءا كبيرا من معدلات إشغال الفندقين.

وقال حنيني "إن التباشير الأولوية تشير إلى أن العام القادم 2016 تؤكد أن صناعة الضيافة سوف تشهد ازدهارا غير مسبوق ونموا في معدلات الإشغال بشكل قياسي بفضل التطور الكبير في معطيات صناعة الفندقة المحلية والدور الكبير الذي تلعبه الخطوط الجوية القطرية في تسويق الدوحة كوجهة سياحية عالمية تستحوذ علي مقومات غنية وريادية.

مؤكدا أن الفندق سوف يضاعف جهوده التسويقية في الأسواق السياحية لدول مجلس التعاون الخليجي من خلال شركائه الفاعلين، إضافة إلى تنظيم سلسلة من ورش العمل للتعريف بمكونات المنتج السياحي المحلي وبخدمات الفندق النموذجية التي نال بمقتضاها جملة من الأوسمة التقديرية من المؤسسات الدولية المعنية بتقييم صناعة الضيافة، متوقعا أن يحقق الفندقان معدلات نمو كبيرة ويستأثر بحصة متميزة من سوق الدوحة السياحي.

صبري: المبادرات النوعية لـ"القطرية" ساهمت في تسويق صناعة السياحة

ومن جانبه، قال السيد شريف صبري مدير عام فندق الشعلة الدوحة "إن معايير العمل في فندق "التورش" تسير وفق برنامج متكامل ومعدلات إشغال تشهد نموا مطردا اليوم تلو الآخر بفضل جهود الفندق الترويجية العصرية في كافة الأسواق الإقليمية والعالمية المصدرة للسياحة، إضافة إلى استضافة الفندق لعدد من الفرق الرياضية العالمية التي تختار الدوحة لمعسكراتها، علاوة على قرب الفندق من إسباير والمجمعات التجارية الشهيرة، الأمر الذي جعل من فندق الشعلة الوجهة المفضلة للعديد من الزوار وساهم بإيجابية في دفع مسيرة الحركة التشغيلية طوال العام.

وقال صبري "لقد شهد فندق الشعلة معدلات إشغال مرتفعة خلال النصف الأول من العام الجاري بلغت 75% بنسبة نمو 8%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، متوقعا أن يشهد الفندق خلال العام الجاري نموا في معدلات الإشغال غير مسبوقة بفضل الجهود الحثيثة التي تقوم بها الهيئة العامة للسياحة في التعريف بمكونات المنتج الفندقي في كافة الملتقيات والتظاهرات الترويجية العالمية، علاوة علي المبادرات النوعية للخطوط الجوية القطرية التي أضحت تضم شبكة عملياتها التشغيلية وجهات السياحة والعمل المهمة حول العالم وتروج لمفردات صناعة السياحة المحلية في هذه الوجهات المتنوعة والعديدة.

وقال صبري "إن معدلات الإشغال المرتفعة التي حققها الفندق خلال النصف الأول قياسية، مقارنة بنظرائه في السوق المحلي الذي يجعله يتربع بكل جدارة واستحقاق على عرش صناعة الضيافة المحلية، مؤكدا أن الفندق سوف يسعى جاهدا من خلال شركائه الفاعلين في السوقين الإقليمي والعالمي من تسويق مكونات منتجه وتعزيز معدلات إشغاله عبر استضافة العديد من الزوار والسياح من مختلف الأسواق.

وبدوره، قال السيد مشهور الرفاعي مدير عام فندق كونكورد الدوحة "إن سوق الدوحة لصناعة الضيافة من الأسواق التي تتسم بالنشاط والديناميكية وبالكفاءات التي تتصف بالحرفية والقدرة المهنية العالية، الأمر الذي جعله من أهم الأسواق على خريطة صناعة الضيافة العالمية، مشيرا إلى أن كافة مؤسسات الضيافة العاملة فيه استطاعت تحقيق معدلات مبيعات عالية ونسب إشغال مثالية خلال النصف الأول من العام الجاري، الأمر الذي جعلها تتوقع أن يشهد العام 2016 نموا غير مسبوق وتحقيق معدلات إشغال قياسية، مقارنة بالعام 2015.

الرفاعي: العاملون في سوق الدوحة للضيافة يتسمون بالنشاط والديناميكية والحرفية

وقال الرفاعي "إن الحركة التشغيلية بفندق كونكورد الذي يحتل مكانة مرموقة على خريطة صناعة الضيافة المحلية متطورة اليوم تلو الآخر ويشهد الفندق بمقتضاها معدلات نمو قياسية خلال النصف الأول من العام الجاري، نظرا لما يقدمه من منتج ريادي وخدمة استثنائية تلبي بكافة تفاصيلها الدقيقة رغبات وطموحات الضيوف من مختلف الأسواق، إضافة إلى الجهود المقدرة لشركاء الفندق الفاعلين في الأسواق الإقليمية والعالمية الذين استطاعوا تسويق مكونات خدمة الفندق والتعريف بها في كافة الأسواق المصدرة للسياحة.

معربا في هذا السياق عن شكره للهيئة العامة للسياحة لدورها الإيجابي والفاعل في تسويق معطيات الخدمات الفندقية المحلية في كافة التظاهرات الترويجية العالمية والتعريف بتفاصيلها أمام النخبة من صناع القرار العالمي المعنيين بتقييم صناعة الضيافة على الصعيد الدولي، إضافة إلى الجهود الاستثنائية التي تقوم بها الخطوط الجوية القطرية في تسويق معايير العمل السياحي المحلي في كافة الأسواق السياحية المهمة التي تضمها شبكة خطوطها التشغيلية المنتشرة في شتى بقاع العالم.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"