بقلم : سامر الجاعوني السبت 05-03-2016 الساعة 11:16 م

اجتياز الأزمات يصنع الفرص

سامر الجاعوني

لاشك في أن غلة الاستثمار لعام 2015 كانت سلبية في معظم المحافظ التي انتهجت سياسة الشراء الطويل؛ فمؤشرات الأسواق الناشئة 5% تراجعت بمعدل 15%، بينما كان تراجع مؤشر الأسواق المتقدمة أقل حدة وبمعدل 4%، وعلى صعيد المعادن فالذهب تراجع بحدود 10% ، أما الخاسر الأكبر فكان النفط والذي تراجع بما يزيد عن 35%.

ولم تكن تراجعات بداية 2016 أقل حدة بل على العكس تماما، فقد عمقت هذه الأسواق خسائرها بفعل استمرار تراجع النفط وانهيار مؤشر شنغهاي الصيني إما بفعل أرقام الإنتاج الصناعي من ناحية أو بفعل التخفيض المفاجئ لقيمة اليوان من ناحية أخرى، ناهيك عن التراجع الجماعي لأسواق أوروبا وأمريكا، والتي يبدو أنها أخيرا دخلت موجة التصحيح بعد ارتفاعات دامت عدة سنوات بعد انهيار 2008.

وعلى الرغم من كل هذه التراجعات الحادة والشحن النفسي السلبي تجاه معظم الأصول المالية سواء في الأسواق الناشئة أو المتقدمة يبقى السؤال مشروعا عن إمكانية تحقيق أرباح رأسمالية نتيجة الاستثمار في الأصول المالية !

إن تحقيق أرباح تفوق أداء المؤشر هو الهدف الذي يسعى له أي مدير محفظه، ولكن عن أي مؤشر نتحدث؟ فلا يخفى على المستثمر البسيط أن أسواق المنطقة هي أسواق ذات اتجاه واحد أي أن التراجع لايمكن إلا أن يحقق خسائر طالما أن البيع على المكشوف هو ليس من الأدوات المتداولة ( على الأقل تشريعيا) في أسواقنا الإقليمية.

وهنا تبرز أهمية أن تتضمن محفظة الأصول المالية أدوات غير تقليدية ليس هدفها التحوط فقط بل تحقيق أرباح حال تراجع الأسواق كما في حال ارتفاعها، وعلى سبيل المثال الأدوات المالية المستخدمة في الأسواق العالمية والتي تحقق مكاسب مع تراجع مؤشرات أو أصولا مالية كانت أم عينية.

إن التذبذب الحاد الذي عاشته الأسواق منذ منتصف العام المنصرم ولا زالت تعيشه حتى الآن، إنما يخلق فرصا حقيقية لتحقيق أرباح غير اعتيادية شريطة أن يتم التعامل مع هذه الظروف بعقلية الاتجاهين وليس الاتجاه الواحد، لذلك فإن التخوف المبرر من انخفاضات قادمة لا يبرر أبدا الابتعاد عن هذه الأسواق خوفا من خسائر محتملة.

على المستثمر الواعي أن يدرك أن قواعد اللعبة قد تغيرت بشكل جذري، وأنه لم يعد قادرا على تحقيق أرباح تفوق أداء المؤشر لو استمر في اتباع نفس طرق الاستثمار التقليدية الذي اعتاد عليها في السابق.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"