"جوجل" يحيي الذكرى الـ400 لوفاة وليام شكسبير

منوعات السبت 23-04-2016 الساعة 06:14 م

جوجل يحتفل بشكسبير
جوجل يحتفل بشكسبير
القاهرة – بوابة الشرق

يحتفل محرك البحث "جوجل" اليوم السبت، بذكرى مرور 400 عام على وفاة الكاتب والشاعر ويليام شكسبير.

ويأتي الاحتفال من خلال تصميم جديد لشعار جوجل على صفحته الرئيسية يوضح رسما للشاعر الشهير، محاطا بمجموعة من الرسوم التي تعبر عن بعض مؤلفاته المسرحية.

وولد شكسبير في إنجلترا عام 1564، وقد أنتج معظم أعماله المعروفة بين 1589 و1613، وتوفي في 23 إبريل من العام 1616.

شكسبير بدء الكتابة في سن مبكرة من عمره, وكان يحرر الروايات ويصحح الأخطاء اللغوية والاملائيه والنحويه فيها, واستطاع بعدها أن يدخل إلى عالم الكتابة والتأليف, وقد قام بالمشاركة في إنتاج سلسلة الأجزاء الثلاثة لقصة هنري السادس, ومنها إلى التخصص في كتابة الروايات والحكم والأقوال, والطموح والمثابرة والعمل جعلا من شكسبير مثالا يحتذي به وسلما للشهرة المستحقة للمجد.

فقد استطاعت كتاباته ورواياته ومسرحياته أن تشتهر بشكل سريع وشاسع وتحقق نجاح باهرا , وعلى وجه الأخص رواية الحب الخالدة "روميو وجولييت"، وجاءت الشهرة تباعا في أعماله التالية, والتي من أشهرها, يوليوس قيصر, تاجر البندقية, المتزمت, هاملت, جعجعه بلا طحن, ماكيث, هنري الخامس, عطيل, كليوباترا, مآساة البكر الثانية, حكاية شتاء, كما وقد اشتهر بعدة أفلام وكتب وأقوال عاشت بعد وفاته وخلدت ذكراه كأفضل أديب وكاتب عالمي على الإطلاق.

وفي أواخر حياة الكاتب وليم شكسبير, تمكن المرض منه وعاش أيامه الأخيرة مجهدا بسبب الحمى التي استنزفت الكاتب حد الموت, وكان المقربون منه والأصدقاء المنفردون فقط بتشييع جثمانه, فقد توفي عن عمر يناهز ثلاثة وخمسون عاماً, في بلده الأم ومسقط رأسه مدينة ستراتفورد في المملكة المتحدة, وتم دفنه في حفره حفرت بعمق كبير وصل إلى سبعة عشرة قدما, وكان سبب ذلك الخوف من تفشي مرضه حمى التي فوس والخوف من انتقاله للآخرين.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"