بقلم : جاسم إبراهيم فخرو الخميس 04-08-2016 الساعة 01:01 ص

أبو فارس زعلان؟!

جاسم إبراهيم فخرو

جميلة هي الأردن.. هادئة الطباع.. رائعة المزاج.. كم هي شامخة بجبالها وأبنائها النشامى، لها هيبة الملوك وروح الحسين بن طلال رحمه الله لاتزال تضفي عليها الوقار.. فيها القبلية والمدنية يمثلان مزيجا رائعا متميزا بنكهة أصيلة! الأردن أصبحت الان الواحة المنشودة وهي تقع بين دول الربيع المدمّرلاستقرارها وثباتها وجوها العليل ورقي ابنائها.. فحفظها الرحمن من كل شر وسدد خطاها أرض الهاشميين والنشامى.

لمهمة أخوية بحتة نزلت أرض الأردن..لأتفاجأ بطقسها الرائع المنعش في حين تصرخ أرض الخليج من حمى الحرارة! ولأنه أردني أصيل يفتخر بوطنه وتاريخ بلده العميق كانت دعوة مضيفي سامر تصحبه زوجته الراقية هديل لم يكن مطعما أو مقهى ولكنه مكان لم يخطرعلى بالي ، خاصة مع انتصاف الشمس كبد السماء ألا وهو جبل القلعة ذلك المكان الذي تعاقبت عليه الحضارات ما قبل التاريخ حتى عصر العثمانيين والى يومنا هذا.. وبرغم الوقت فان درجة الحرارة كانت معتدلة والجو منعش بارك الله لهم!

ليستقبلنا بلطف وجديّة بالبدلة والشماغ واحد من أقدم المرشدين السياحيين ولا أشك بانه الأروع بين زملائه وهو العم أبو فارس.. كله اخلاص وحيوية ويتكلم ثلاث لغات أجنبية بطلاقة.. لم نستطع مجاراته في المشي بالرغم من بلوغه الثمانين عاما أطال الله في عمره..أبوفارس جزء من تاريخ وذاكرة الأردن الحية ولذلك كانت صحبته ثقافة عامة علاوة على شرحه المحترف إلا انه كنز معلومات عامة. زعلان كثيرأبو فارس لما يجري في المنطقة العربية وتأثيرها الكبيرعلى السياحة والاقتصاد في بلده ويتساءل لماذا؟ فالأردن آمنة وجوها جميل وشعبها مضياف ومهد الحضارات واثارها تشهد وفيها البر والبحر والجبال والأسواق المتنوعة، وها قد أصبحت واحة الأمان وسط الربيع العربي المدمّر.. فلماذ تتراجع السياحة ولماذا لا تستثمرهذه العوامل الإيجابية ليتعافى الاقتصاد كونها عوامل نجاح؟! جزاه الله خيراً أبو فارس على اخلاصه.. وخاصة ان الأردن سمعتها راقية أيضا في العلم والطب، ورجالها ونساءها يشاراليهم بالبنان علما وثقافة.. فجل ما تحتاجه الأردن استراتيجية متكاملة مترابطة صارمة للخروج من عنق الزجاجة.. كان يوما جميلا يحمل الكثيرمن المعلومات والهموم والافكاروالتساؤلات؟! فهل بدأنا؟! ويا "أبو فارس" ما أروعك!

fakhrooj@gmail.com

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"