إدانة والد بنعطية في قضية ساعات مسروقة

رياضة الثلاثاء 20-09-2016 الساعة 08:33 م

مدافع بايرن ميونيخ، المغربي مهدي بنعطية
مدافع بايرن ميونيخ، المغربي مهدي بنعطية
مرسيليا - وكالات

حكمت محكمة مرسيليا بالسجن 3 أعوام مع غرامة بقيمة 30 ألف يورو على أحمد المتقي، والد لاعب يوفنتوس الإيطالي والمنتخب المغربي لكرة القدم المهدي بنعطية لإخفائه عشرات الساعات سرقت عام 2010 من متحف اوديمار بيجيه السويسري.

واشتبه المحققون بسرعة في "اشخاض من مرسيليا" مباشرة عقب السرقة التي تمت في 15 سبتمبر 2010 وشملت 59 ساعة فاخرة بينها 40 "مزيفة" - دون حركة -، قام بها شخصان دخلا بسلم إلى المتحف المجاور لشركة الساعات في براسوس.

وبين الساعات المسروقة تظهر على الخصوص الساعة التي حملها أرنولد شوارزنيجر في الفيلم ترميناتور 3. وقدرت أوديمار بيجيه خسائرها ما بين 5ر1 و2 مليون يورو.

واعترف أحمد المتقي، والد المهدي بنعطية، بأنه "دافيد"، المحاور الذي عرض على اوديمار بيجيه في مارس 2011 إعادة شراء الساعات المسروقة 12 مقابل 580 ألف يورو، فيما ستعاد الساعات ال19 "المزيفة" إلى أصحابها كهدية على اعتبار أنها "لا قيمة لها" بحسب الأشخاص الموجودة بحوزتهم.

وبحسب محاميه جان جاك كامبانا، تم التعرف على أحمد المتقي الذي يقيم في جيمينو، قرب مرسيليا، والذي يدير أيضا شؤون ابنه لاعب كرة القدم، من خلال المكالمات الهاتفية إلى شركة الساعات السويسرية من هاتف عمومي قرب محطة سان شارل وعن طريق رسائل بالبريد الالكتروني موجهة إلى رئيس أمن أوديمار بيجيه ليثبت أن الساعات المسروقية موجودة في حوزته بالفعل.

وأمام المحكمة، ذكر المحامي كامبانا بأن موكله "حاول بيع الساعات لبعض لاعبي كرة القدم من اولمبيك مرسيليا والذين لم يقبل أي منهم الصفقة من دون فاتورة".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"