بقلم : فهد الروقي الخميس 22-09-2016 الساعة 02:04 ص

متفرقات

فهد الروقي

- بالأمس صدر قرار لجنة الانضباط بمعاقبة عضو مجلس اتحاد كرة القدم الدكتور عبداللطيف بخاري بالإيقاف لمدة سنة وغرامة ثلاثمائة ألف ريال

- القرار أخذ حيزا من التعاطي بين المؤيد والمعارض والمستغرب علما بأنه قرار متوقع وكثير أشاروا إليه قبل صدوره وتوقعوه

- عمر الاتحاد المتبقي أشهر قليلة وهو العمر المتبقي للدكتور بخاري كعضو في اتحاد القدم وبالتالي تصبح عقوبة ملغاة

- هذه العقوبة تشبه إلى حد كبير معاقبة لاعب خرج عن النص بالإيقاف لمدة سنة مع إنه لم يتبق له سوى مباراتين ويعلن الاعتزال

- الغريب في الأمر أن الرأي الأصفر والأخضر عارض بشدة العقوبة وغضبوا بسببها رغم أنه أكد بالصوت والصورة بشعوره بنفس الترتيبات

- لا أعلم سرّ هذا الغضب هل هو رُقي ومبالغة في المثالية على اعتبار عدم رغبتهم في الإضرار به أم إنهم مقتنعون بما قال ولا يرغبون في إثارته

- حيرتي هذه مردها واقع الساحة المتقلب ومبادئها المطاطة فمن يذم فعلا تجده يفعله بعد أيام والعكس بالعكس صحيح

- هاهم الأهلاويون يهاجمون منافسيهم بسبب الحكم الأجنبي ويتذمرون من الشبابيين كيف لم يطلبوا حكاما أجانب مع إنه يحق لهم الطلب

- بدأ كلاسيكو الليث والراقي وظهر الشباب قويا شرسا وقاوم أخطاء الحكم المحلي ونجح في قلب الطاولة والفوز بثلاثية ( بن يطو )

- بسرعة البرق فعلوا النقيض ونسوا أنهم تناقضوا فلم يطلبوا حكاما أجانب للقاء الديربي غدا ليقينهم أن الميول والعاطفة ستقف معهم

- بعدها لم أشاهد إعلاميا ( حُرا ) ينتقد موقف الإدارة الخضراء ويستنكر طريقة ذر الرماد في العيون بالطلب قبل المباراة بثمانية أيام

- ما الذي سيضر بإعلامي ملك الراقي شغاف قلبه أن ينتقد هذا التناقض أو على الأقل يصمت

- أظن أن الجماهير العاقلة وإن كانت ( مجنونة ) ستصفق له

- الغريب أنهم جنحوا ومارسوا الخطأ الواضح فبعد ضعفهم عن النقد وعدم قدرتهم على الصمت أجبروا على ( التبرير )

- هذا الإجراء ضعيف ومضر بالنادي فحين تطمئن الإدارة بأن الإعلام والجمهور تعلقوا بها وتركوا مهمتهم الحقيقة يبدأ السقوط

- حاليا إعلام وجماهير الراقي الجلّ وليس الكل مع الإدارة بغض النظر عن صحة قراراتها من عدمه

- هنا تبدأ مرحلة السقوط وعلى الأهلاويين انتظاره وحينها لا يلوموا إلا أنفسهم

إشراقة

‏اثنين هم منصاك وقت النوايب

‏اطيب هٓلِكْ ، واللي تذرّي عباته

‏واثنين ، لا تشعبْ عليهم ركايب

‏العفن واللي ما يصلي صلاته

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"