بقلم : زهرة السيد الأحد 09-10-2016 الساعة 02:52 ص

رسائل قصيرة

زهرة السيد

(الثقافة)

هل هي في حالة تراجع أم جمود أم استعداد لقفزة كبرى؟

(ملاحق صحفية)

لا نحتاج إليها بقدر ما نحتاج لصفحات متخصصة لها مساحاتها الخاصة بها بعيدًا عن سطوة الإعلانات

(برامج)

بعضها تأخذك لعوالم رائعة تعيشها كأنك في حلم وبعضها تصيبك بالغثيان والصداع من التكرار الممل والثرثرة الفارغة

(أقلام)

بدأت قوية رائعة ومدهشة وأصبحت اليوم تعاني من الإفلاس ترى ما السبب

(الإذاعة )

مازالت حريصة على الحفاظ على المساحة التي خصصتها للثقافة والأدب من خلال برامجها في وقت تعاني فيه بقية الأجهزية الإعلامية من انحسار وتراجع المشهد الثقافي، أنه صمود يستحق التحية

(نشرة أخبار)

ليس المشهد السياسي والاقتصادي والرياضي فقط يستحق أن يكون سيد النشرات على الفضائيات بل كل نواحي الحياة تستحق نشرة أخبار فمتى نواكب العصر

(وسائل التواصل)

نجحت في صنع النجومية والشهرة للكثيرين من الذين لم يجدوا فرصتهم للظهور والشهرة

(الصفحات الشعبية)

كانت في الماضي رائعة جاذبة للجميع كانت قصائد من نزف القلب والمشاعر وكانت ترافقها لوحات فنية يمتزج فيها البياض والسواد بأنامل مبدعة مختومة بتواقيع وأسماء أما الآن فحتى أصحاب القصائد المنشورة قد لا يقرأونها

(الإعلانات التجارية)

في جميع الأجهزة الإعلامية تحتاج إلى رقابة وتدقيق لغوي ومتابعة جادة

(التجديد)

والتحديث مطلوب في كل ما نقدم فنحن في زمن فاق زمن السرعة التي كنا نتحدث عنه سابقا،، فلنعترف

(وطني الحبيب)

يكفيني أن تكون أول حديثي كل صباح وأن تكون بداية نهاري كل صباح وأن أرسل تحيتي إليك عبر الأثير كل صباح وأن أرافق أهلك الأحبة في مشوار الصباح الأول بكلمات مسكونة بحبك ودفئك وعطاءك الجميل

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"