اللورد سبستيان كو: قطر تملك القدرة لاستضافة التحدي الأولمبي

رياضة الإثنين 31-10-2016 الساعة 01:04 م

سبستيان كو
سبستيان كو
الدوحة - صلاح الحاج

امتدح اللورد سبستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى البريطاني سيباستيان كو القدرات التنظيمية العالية التي تتمتع بها قطر على كافة الأصعدة، مؤكدا أن الدوحة باتت واجهة لاستضافة وتنظيم كبرى الفعاليات الرياضية، مؤكدا قدرة قطر على تنظيم التحدي الأولمبي مستقبلا.

منوها بالخبرات التراكمية والإرث الرياضي المميز لدولة قطر. معتبرا أن موعد دورة الألعاب الأولمبية يمكن أن يعدل في حال حصول قطر على الاستضافة لتجنب حالة الطقس الصيفي، وقال في هذا الصدد "علينا أن نكون واقعيين، فعلينا أن نعترف بأن العلم يريد الرياضة، والترشحيات لا تكون دائما من مناطق خالية من أي مشكلة.

وهذه العقبات ليست فقط جغرافية أو مناخية، فهي اجتماعية وثقافية وسياسية"، وتقدمت الدوحة بطلب استضافة دورة الألعاب الأولمبية مرتين دون أن تصيب نجاحا، ويتردد أنها قد تتقدم بطلب جديد لاستضافة نسخة 2028، وظفرت قطر بتنظيم كأس العالم لكرة القدم عام 2022، وبطولة العالم لألعاب القوى في 2019. ونوه اللورد كو بالعلاقات المتميزة التي تربطه بالاتحاد القطري للقوى برئاسة اللواء دحلان الحمد، مشيرا إلى أنه يمتلك الخبرة والقدرة على دفع مسيرة اللعبة إقليميا ودوليا ومن خلال تبوؤ أرفع المناصب.

وتناول اللورد كو الذي زار الدوحة الجمعة الماضي وحضر جانبا من اجتماعات مجلس إدارة الاتحاد الآسيوي لألعاب القوى، رؤيته للإصلاحات والهيكلة الجديدة التي ينوي إرساءها في أروقة الاتحاد الدولي لألعاب القوى وينتظر أن يطرحها خلال ديسمبر القادم. معربا عن أمله في أن تنال المقترحات الاستحسان والقبول من أسرة الاتحاد الدولي. كما أبدى اللورد كو قلقه من إشارة تقرير مراقبي الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات إلى "عيوب خطيرة" في الفحوص المتعلقة بدورة الألعاب الأولمبية-ريو 2016.

وقال كو إن "الأمر الوحيد الذي يمكنني قوله هو أن هذه التقارير هي موضع ترحيب، وغالبا هذا النوع من القراءات لا يكون مريحا ولكن أحب قراءة مثل هذه التعليقات".

وأشارت "وادا" في تقرير لخبرائها إلى "عيوب لوجستية خطيرة" أثرت على فحوص المنشطات في ريو في أغسطس الماضي، بما في ذلك حالات "عدم العثور" على الرياضيين لإجراء الفحص. وسلطت "وادا" الضوء أيضا على النقص في الموظفين المدربين خصوصا فمن يفترض أن يوجهوا الرياضيين من خلال إجراءات الاختبارات وأخذ العينات، وشجع كو البطل الأولمبي مرتين في سباق 1500 م على إنشاء هيئة مستقلة لمكافحة المنشطات في ألعاب القوى، في وقت تتحمل فيه الاتحادات الرياضية الدولية مسؤوليتها على هذا الصعيد، وأوضح "الاختبار بحد ذاته أمر مستقل، ونحن أخطأنا على مستوى إدارة النتائج، فالمصالح الوطنية كان لها تأثيرها في كثير من الأحيان".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"