بقلم : حمد محسن النعيمي الثلاثاء 15-11-2016 الساعة 01:08 ص

شاعر غيور

حمد محسن النعيمي

في حديث لي مع صديق شاعر متابع لما أطرحه عبر هذه الزاوية تطرق لموضوع زاوية الأسبوع الماضي "السارق بذ السلطان" وسرقة قصيدتين لشاعر استنجد بي ولم انصفه رغم أنه قد بث قصائده المسروقة عبر البرامج التي أشرف عليها وبعد الحديث عن موضوع الزاوية دخلنا في حركة الشعر في هذه الأيام وما كانت عليه.. وما يطرح عبر وسائل التواصل الاجتماعي فوائده وشوائبه.. وقد لفت انتباهي إلى شيءٍ طلب مني طرحه في زاوية هذا الأسبوع فوعدته بذلك.

قال: وصلني أربعة أبيات أعجب بها مرسلها.. ولم ينتبه مرسلها لما بين السطور.. مفردة ظن كاتب الأبيات أنها من مفردات المدح فخانه التعبير في توظيفها قال فعجب من وقوع الشاعر في الخطأ ومن مرسلها الذي لم ينتبه هو الآخر.. انتهت ملاحظة صديقي الشاعر.

وفي الحقيقة أن من هم مثلي في التعامل مع الشعر وكتابه قد يلاحظ الكثير مما ذكره هذا الشاعر الغيور..

وقد نلتمس العذر لمن يقع في الخطأ جهلا منه اعتماداً على الظن والخلط بين المفردات المتقاربة أو التي تتشابه في اللفظ والطرح والمعنى ولا شك أن الحرص والتأكد من صحة الجمل والمفردات واجبة حتى لا يقع المجتهد فيما يعرضه للنقد والتقليل من قوة إبداعه.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"