8 مناطق شمالية تتطلع للتحول إلى مدن عصرية

محليات الأحد 20-11-2016 الساعة 06:46 م

منطقة روضة الحمامة
منطقة روضة الحمامة
جمال لطفي

بعد اكتمال نسبة كبيرة من مشاريع البنية التحتية والخدمات

النعيمى: الدولة ساهمت في توفير المشاريع المختلفة وسبل الراحة للمواطنين

إنشاء جمعيات للميرة وأسواق للفرجان ومحطات وقود بالدائرة 18

حدائق جديدة في منطقة العب وشوارع دائمة ومؤقتة بروضة الحمامة

تنفيذ مشروع المدارس للبنين والبنات خطوة إيجابية لأبناء المنطقة

المحاسنة: العمران يشكل نقطة تحول حقيقية بالمنطقة

السعدى: توفير الموازنات حول مشاريع المناطق الخارجية إلى واقع ملموس

تشهد العديد من المناطق الخارجية هذه الأيام نهضة كبيرة في مجال إنشاء وتنفيذ المشاريع المختلفة بمشاركة القطاعين العام والخاص وتأتي هذه الخطوة في إطار توجيهات الدولة بضرورة السعي بكل جد واجتهاد من اجل راحة المواطنين وتوفير احتياجاتهم الضرورية في مكان واحد، كما ان الكثير من المناطق وضمن الموازنات المرصودة موعودة بالعديد من المشاريع الصغيرة والكبيرة التي تشكل تحولا في مسار حياتهم اليومية.

صفحة" خارج الدوحة" انتقلت هذا الأسبوع إلى مناطق روضة الحمامة وأم قرن والنعيم والمسلم والصخامة لتقف مع السيد مشعل النعيمي عضو البلدي على جميع المشاريع المطروحة حاليا للتنفيذ والأخرى التي في مراحل المناقصة كذلك التعرف على بعض المشاكل التي تعترض حياة الناس في هذه المناطق ورغباتهم وتطلعاتهم من اجل تحقيقها بالتعاون والتنسيق مع الجهات التنفيذية بالدولة.

أم قرن

على مستوى المشاريع نجد ان منطقة أم قرن ولأول مرة في تاريخها تشهد انجاز مشروع خاصا بجمعية الميرة علما بان سكان هذه المنطقة ظلوا يتكبدون المشاق مسافات طويلة وصولا إلى اقرب منطقة من اجل شراء احتياجاتهم اليومية. وقال السيد مشعل النعيمي إن نسبة انجاز الجمعية وصل الى 50 % معربا عن شكره لكل من ساهم في انجاز هذا المشروع وعلى رأسهم الإدارة العليا في شركة الميرة كما ان بنك التنمية وافق على إنشاء أسواق الفرجان المرحلة الأولى لتشكل هذه الخطوة مع مشروع الميرة نقلة نوعية على مستوى الخدمات العامة وتزامنا مع هذه المشاريع وافقت هيئة الأشغال العامة على تنفيذ عدد من مشاريع الطرق الحديثة بالمنطقة خاصة في ظل التوسع العمراني الكبير الذي تشهده المنطقة حاليا وبإذن الله بعد انتهاء هذه المرحلة سنكون مستعدين لتنفيذ المرحلة الثانية من الأسواق.

روضة الحمامة

وقال النعيمى ان الدائرة تضم العديد من المناطق والى جانب ام قرن هناك روضة الحمامة التي تعتبر الان من اكبر واحدث المناطق من الناحية العمرانية على مستوى الدولة ونسبة لأهمية دورها وافقت هيئة الأشغال العامة على إنشاء شارع رئيسى من 3 مسارات لكل اتجاه يبدأ من كلية المجتمع مرورا حتى نهاية المنطقة ويتضمن أيضا تركيب عدد من الإشارات الضوئية وسيكون طريقا دائما كما تشهد الطرق الأخرى بالمنطقة إنشاء الكثير من الطرق المؤقتة وهذه بشارة طيبة نزفها الى جميع الأهالي. كذلك نشكر الهيئة على تنفيذ وعدها بإنشاء مدرستين وفق النماذج المطورة في روضة الحمامة وتعتبران خطوة إيجابية كبيرة خاصة أن أبناء المناطق التابعة لنا ظلوا لسنوات طويلة يعانون من الذهاب إلى المدارس التي تقع بعيدا عن منازلهم وبوجود هاتين المدرستين سهلت أشغال الأمر عليهم كثيرا بدلا من الذهاب لمدارس بعيدة عن مناطقهم السكنية مما كان يتسبب فى معاناة لهم بصفة يومية ولم نتوقف عند هذا الحد فقط بل بذلنا جهودا كبيرة مع شركة وقود لتنفيذ محطة جديدة بالمنطقة وسترى النور قريبا.

جريان جنيحات

وبنفس القدر الذي شهدته مناطق أم قرن وروضة الحمامة من مشاريع مختلفة يجري العمل حاليا على إنشاء فرع للميرة بمنطقة جريان جنيحات التي تشهد هي الأخرى توسعا عمرانيا ملحوظا وكثافة سكانية كبيرة. وقال النعيمي إن الإدارة وافقت على تنفيذ هذا المشروع الذي سوف يرى النور قريبا خاصة بعد حل المشكلة بين أشغال وإدارة استملاك الدولة وحقيقة هذه الجهود وغيرها وقف خلفها أهالي الدائرة الذين نجد منهم كل الدعم ونستمع إلى ارائهم وأفكارهم ونقوم بترجمتها من خلال ايصالها في شكل مقترحات للجهات التنفيذية. حيث لم تتوقف هذه الجهود على منطقة معينة فهناك أيضا مشاريع أخرى تشهدها مناطق النعيم والمسلم مثل جمعية للميرة وطرق وإنارة ويجري العمل حاليا في منطقة جريان نجيمة لتنفيذ مشاريع الإنارة والطرق فيما تمت الموافقة على إنشاء حديقتين بمنطقة العب ننتظران الان ترسية المناقصة الخاصة بهما.

المناطق القديمة

واكد النعيمى ان وضعية هذه المناطق قبل عشرة أعوام والآن تختلف بنسبة 180 درجة لا سيما المناطق القديمة وليس التي أنشئت حديثا حيث ظلت في الماضي تعاني من تدهور مستمر لخدماتها العامة وافتقارها لأبسط مقومات الحياة كما أن بنيتها التحتية من طرق وصرف صحي وإنارة وحدائق وملاعب كانت شبه معدومة وظل القاطنون بها يطالبون بضرورة الاهتمام بها كما هو الحال في العديد من مناطق الدولة وبفضل النظرة الثاقبة للقيادة الرشيدة والدراسات التي قامت بها الجهات المعنية شهدنا تحركا سريعا خلال هذه الفترة على مستوى المناطق الخارجية، فكانت المدارس الجديدة والمراكز الصحية والملاعب والحدائق والمجمعات الاستهلاكية والاهم خدمات البنية التحتية من طرق وإنارة وصرف صحي وأصبحت هذه المناطق تتمتع بمزايا لم تكن موجودة في السابق

أبناء المنطقة

وابدى عدد من مواطني المنطقة عن ارتياحهم الشديد لحجم المشروعات المختلفة التي تشهدها الدائرة "18" وقالوا ل"الشرق" نحن سعداء حقيقة بكل خطوة تقوم بتنفيذها الجهات المختصة سواء في مجال الطرق أو الإنارة آو الخدمات العامة الأخرى. منوهين بإن هناك مناطق قديمة تحولت بفعل الزمن والاهتمام بها إلى مناطق أكثر من حديثة وهذه هي الوضعية التي يفترض ان تشهدها جميع قرى ومناطق قطر الخارجية. وقالوا نحن على ثقة بان الدولة لن تقصر وسوف تقوم بتنفيذ كل ما نحتاج إليه من خدمات ومشاريع.

القيادة الرشيدة

من جانبه عبر المواطن عبد الرحمن السعدى عن شكره لعضو البلدي عن الدائرة 18 على جهوده الطيبة نحو المنطقة من اجل الارتقاء بها فى كافة المرافق لتحركه فى كل الاتجاهات لاكمال نواقص المنطقة من الخدمات وتحققت مساعيه بالنجاح معربا عن شكره للقيادة الرشيدة على توفير الموازنات الكافية والقادرة على تحويل كل هذه المشاريع إلى واقع ملموس.

مشاريع خدمية

ويقول المواطن يوسف المحاسنة نشعر في الوقت الراهن بالارتياح ونحن نخرج من منازلنا كل صباح ونجد أمامنا الآليات والعمال والمهندسين وهم يقومون بتنفيذ مشروع من المشاريع الخدمية وهذه خطوة كبيرة تحسب للدائرة وأبنائها الذين حرموا خلال السنوات الماضية من مثل هذه الخدمات الضرورية ونجدها الآن شيئا واقعيا ومثالا لذلك الدوارات تحولت إلى إشارات ضوئية وإنشاء جمعيات للميرة ومدارس بمختلف المراحل والإنارة فضلا عن الطرق الدائمة والمؤقتة والعمران الذي يشكل نقطة تحول حقيقية بالدائرة مما ساهم في انعاشها من كافة الجوانب.

ثقة كبيرة

وعبر مشعل النعيمي في ختام حديثه عن ثقته فى أن المجلس سوف يقدم الكثير من الأعمال التي تخدم هذا الوطن، كما أننا على ثقة كبيرة بتعاون سعادة وزير البلدية والتخطيط والبيئة مع كافة المقترحات التي يتم رفعها من المجلس باعتبار أنها مقترحات للصالح العام وهذا هو الدور الذي نقوم به.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"