محلات تغلق أبوابها في أسواق فرجان الثمامة

تحقيقات الثلاثاء 29-11-2016 الساعة 06:34 م

أسواق الفرجان
أسواق الفرجان
تقوى عفيفي

تعاني منطقة الثمامة من كثرة إغلاق محلات في أسواق الفرجان، بسبب عدم رواج السلع بشكل جيد، وارتفاع أسعار إيجارات المحلات، وآخر المحال التي أغلقت أبوابها استديدوهات للتصوير ومحلات للحوم والسمك بحجة عدم إقبال الزبائن، وعدم تحقيق ربحية جيدة .

أسواق الفرجان

وأرجع السكان مشكلة عدم رواج أسواق الفرجان إلى سوء حالة البنية التحتية للمنطقة والشوارع الجانبية المتعرجة التي بات المواطنون يتهربون منها بشكل كبير، لذلك فإن الإقبال على المحلات لم يكن بالشكل الذي يحقق لهم ربحية تضمن استمرارهم، لذلك ضعفت حركة الشراء بالسوق .

سكان أرجعوا عدم رواج السوق إلى سوء حالة البنية التحتية للمنطقة

وقال تجار إن أسعار تأجير المحلات مرتفعة وتصل إلى 6 الآف ريال ومع تكبد خسارة يومية بسبب قلة الإقبال يضطر بعض أصحاب المحلات إلى إغلاق محلاتهم حتى لاتتراكم خسائرهم، مشيرين إلى أن مبلغ ستة آلاف ريال قد يراه البعض مبلغا زهيداً في حين أن هؤلاء التجار هم أصلا من صغار المستثمرين ولن يصمدوا في حال استمرار الخسائر.

محلات تم إغلاقها بسوق فريج الثمامة

وقال أحد العاملين بمحل "كرك" إن هناك ما يقارب أربعة محلات مغلقة بالسوق تتنوع بين محلات التصوير والمخابز وبيع الأسماك واللحوم والصيدليات، وبسبب عدم افتتاح هذه المحلات نفر المواطنون من السوق، بسبب عدم تنوع نشاطاته، ولهذا نطالب بسرعة التشديد على المحلات المغلقة للعودة مرة أخرى للسوق.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"