"راف" تطلق مبادرة "أنقذ حياة"

محليات الأربعاء 30-11-2016 الساعة 04:28 م

المتحدثون في المؤتمر الصحفي
المتحدثون في المؤتمر الصحفي

تطبيق المبادرة في سوريا واليمن وفلسطين

د. محمد صلاح: المبادرة تهدف للارتقاء بالقطاع الصحي في مناطق النزاعات

د. الجناحي: مبادرة أنقذ حياة نموذج علمي منظم في تقديم الرعاية الصحية

فخرو: 150 شخصية متخصصة في القطاع الصحي تشارك في المؤتمر

تنطلق بفندق شيراتون الدوحة صباح الغد، تحت رعاية وبحضور سعادة الدكتور عيسى بن سعد النعيمي وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، فعاليات المؤتمر الدولي الذي تنظمه مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" للإعلان عن إطلاق مبادرة " أنقذ حياة – SALI " رسمياً.

يشارك في المؤتمر أكثر من 150 شخصية وجهة معنية بالقطاع الصحي، من مؤسسات عالمية رائدة وبحثية وجامعات ومنظمات غير حكومية، كما يحضره ممثلون لوحدات رئيسية في منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة وبنوك التنمية والمانحين العاملين في المناطق الهشة. ويهدف المؤتمر لبحث آفاق تطبيق المبادرة العالمية "أنقذ حياة - SALI" التي أطلقتها "راف" العام الماضي كواحدة من المبادرات الإنسانية العالمية لمؤسسة "راف" والهادفة للارتقاء بالقطاع الصحي في الدول العربية والإسلامية.

وسيتم خلال المؤتمر الذي تبدأ فعالياته في الثامنة والنصف صباح يوم الخميس ويستمر حتى الخامسة والنصف مساء عرض نموذج مبادرة "أنقذ حياة"، والنتائج التي تحققت منذ إطلاقها في السودان، واستعراض استراتيجية تطبيقها في سوريا واليمن وفلسطين، إضافة إلى بحث فوائد وتحديات المبادرة في تقديم خدمات صحية مستدامة في المناطق المتأثرة بالنزاعات.

وعقدت مؤسسة "راف" صباح اليوم مؤتمرا صحفيا للتعريف بفعاليات المؤتمر وأهدافه، شارك فيه البروفيسور إبراهيم الجناحي رئيس اللجنة العلمية لمبادرة أنقذ حياة، والدكتور محمد صلاح إبراهيم نائب المدير العام، والسيد أحمد يوسف فخرو المدير التنفيذي لقطاع تنمية الموارد المالية والإعلام.

إطلاق رسمي

وفي كلمته خلال المؤتمر الصحفي، قال الدكتور محمد صلاح إبراهيم نائب مدير عام مؤسسة راف: إن القطاع الصحي يعتبر من القطاعات التي توليها مؤسسة "راف" أهمية كبرى، ولذا قامت بإطلاق مبادرة استراتيجية " أنقذ حياة" للارتقاء بهذا القطاع الحيوي الذي يُعنى بصحة الإنسان وسعادته.

وتقدم نائب مدير عام راف بالشكر لسعادة الدكتور عيسى بن سعد النعيمي وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، على رعايته لفعاليات المؤتمر وحضوره، كما تقدم بالشكر لجميع الشخصيات والجهات المشاركة في المؤتمر الذي سيشهد الإعلان عن إطلاق مبادرة أنقذ حياة رسميا، وعرض نموذج المبادرة وما تحقق من خلال تطبيق هذا النموذج في السودان، وبحث إطلاق المبادرة في سوريا واليمن وفلسطين.

* نموذج علمي منظم

وفي كلمته خلال المؤتمر الصحفي، قال البروفيسور إبراهيم الجناحي رئيس اللجنة العلمية لمبادرة أنقذ حياة: إن المبادرة تعد نموذجا علميا منظما لتقديم الرعاية الصحية في المناطق الهشة، مؤكدا أن المرحلة الأولى من المبادرة تركز على بناء قدرة النظام الصحي على مواجهة الهشاشة، بزيادة قدرة التحمل، عبر طرق وقواعد علمية ترتبط بالمنظومات العالمية، والطرق الحالية التي نعتمدها في التعامل مع المنظومة الهشة تأتي من أسفل إلى أعلى، بحيث نحقق تنمية مستدامة وفاعلة، وليس مجرد إغاثة لحظية، فطب الكوارث لا يسهم في تطوير منظومة صحية تستمر لسنوات، بل يتعامل لحظيا مع الكارثة، أما مبادرة أنقذ حياة "سالي" فتتميز بأنها تحقق الديمومة بالاعتماد على المصادر الداخلية من ثروة بشرية للمناطق الهشة، فهي تركز على تأهيل وتدريب الإنسان الذي يقدم الخدمات الصحية الموجودة في نفس المكان.

* أسباب الهشاشة

وأشار د. الجناحي إلى أن الهشاشة في القطاع الصحي لها أسباب داخلية وخارجية متعددة، ومن أسبابها الداخلية عدم قدرة المنظومة الموجودة على مواجهة التحديات، وعدم توافر الإمكانات المادية، وحدوث أزمات مالية تتسبب في ترهل المنظومة، ومبينا أن الهشاشة ليست قاصرة على الدول النامية بل قد تحدث في بعض الدول الغنية التي لم تستثمر في تطوير منظومتها الصحية.

وأضاف ان الكوارث والحروب وغيرها تعتبر من الأسباب الخارجية التي تتسبب في انهيار أو ضعف المنظومة الصحية وهشاشة النظام، وعن طريق وجود نظام حوكمة هدفه الأساسي الحفاظ على صحة الإنسان مستقبلا وعلاج الوضع الصحي الآني، فالمبادرة تحاول ترتيب منظومة مركزها الإنسان، مما يساعد على هندسة فكرة "تطوير التعامل وفق منظومة مهنية متطورة".

* تميز راف

وأوضح أن مؤسسة راف تتميز في هذا المجال بل تتفرد، لدخولها فيه كأول مؤسسة إنسانية غير ربحية، وبالفعل بدأنا تطبيق المبادرة في السودان، وبعد أن حققت مؤشرات النجاح ستنطلق في باقي دول المرحلة الأولى سوريا واليمن وفلسطين، مضيفا ان المبادرة تعد طريقة تفكير جديدة في العمل الإنساني، مزجنا بين العمل الأكاديمي الطبي بالعمل الخيري بالحوكمة، فخرجنا بمنظومة جديدة في العمل الإنساني، ونحن من خلال هذا المؤتمر نستهدف جذب الشراكات العالمية، وعرض المبادرة رسميا من خلال عرض نموذج السودان ليحتذى به.

* أكبر التظاهرات

وقال السيد أحمد يوسف فخرو المدير التنفيذي لقطاع تنمية الموارد المالية والإعلام إن مؤتمر "أنقذ حياة" يعد من أكبر التظاهرات التي تنظمها مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية ـ راف مع نهاية هذا عام 2016.

وأكد فخرو أن المؤسسة أنهت جميع الترتيبات اللازمة لتنظيم هذا المؤتمر الدولي في أجواء تضمن له النجاح وتحقيق أهدافه المرجوة، لافتا إلى حجم الحضور الذي تجاوز 150 شخصية متخصصة يمثلون العديد من المنظمات الدولية والإقليمية ذات الصلة بالقطاع الصحي.

منظمات عالمية

وحول أبرز الجهات المشاركة في المؤتمر، قال فخرو إن هناك منظمات عالمية كبرى تشارك في المؤتمر، منها: منظمة الصحة العالمية، والبنك الإسلامي للتنمية، ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية- USAID Assist، ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى UNRWA، وأطباء بلا حدود، والإغاثة الإسلامية، ومنظمة العون الإسلامي، والمنتدى الاسلامي، ومركز جنيف للتعليم والبحوث في مجال العمل الإنساني- سويسرا، واتحاد المنظمات الطبية الإغاثية السورية (UOSSM)، ومعهد التأهيل - تورونتو (UHN)، وغيرها الكثير من السودان، وسوريا، وفلسطين، واليمن، وتركيا، وغيرها.

كما سيحضرها من داخل الدولة عدد من الجهات، في مقدمتها وزارة الصحة العامة، ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، وصندوق قطر للتنمية، وهيئة تنظيم الأعمال الخيرية والجمعيات والمؤسسات الخيرية القطرية، بالاضافة الى ممثلي الجامعات والمراكز البحثية في قطر.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"