بقلم : فهد الروقي الخميس 15-12-2016 الساعة 01:10 ص

ديربي غير منصف

فهد الروقي

من أهم المكاسب التاريخية التي نجح النصراويون لفريقهم أن جعلوه منافسا وندا للهلال بل والغريم التقليدي رغم (البون الشاسع) بين زعيم القارة والأصفر البراق.

نجح النصراويون في مكسبهم التاريخي من خلال العمل وفق نسق ثقافي قائم على مبدأ خطير (من كمال حب النصر كره الهلال) حتى طغت الكراهية على الحب فتحولوا لـ (مسياريين) يلاحقونه في كل مكان داخل الوطن وخارجه حتى وصلوا لاستراليا واعتمدوا على نظام (التظلّم) وإطلاق البكائيات والإيمان بفكر المؤامرة والاحتكاك بالهلال في كل محفل حتى ان اعتراض جماهير الهلال على عدم منح المحبوب الشلهوب لقب اللاعب الأفضل في القارة قابله (بيان رسمي من إدارة النصر آنذاك تأييدا للاتحاد القاري) رغم أن الأصفر البراق ليس له في الأمر ناقة ولا جمل.

ولأن الحديث دون ادلة يحتمل الصواب والخطأ فإننا سنذهب للغة المنطق والعقل وهي (لغة الأرقام).

فالهلال هو زعيم القارة ورغم ابتعاده عن البطولة الآسيوية إلا أن رقمه مازال صامدا في انتظار تغيير الرقم للأعلى في حين أن النصر لم يسبق له في تاريخه أن حقق دوري الأبطال.

محليا وبلغة الأرقام (الموثقة رسميا) الهلال هو الزعيم بأربع وخمسين بطولة (حرة نقية) وهو صاحب المركز الأول دون منافس قريب رغم أنه أصغر الأندية المتنافسة عمرا في حين أن النصر يقبع في المركز الخامس وهذا المركز هو سبب (بكائيات) لجنة التوثيق..

هذا على صعيد البطولات أما على صعيد الجماهيرية فالهلال هو الزعيم أيضا وبفارق كبير جدا بل إنه جماهيريته تتخطى جماهيرية (الاتحاد والأهلي والنصر) مجتمعة.

فمن خلال لغة الرقم وإحصائيات قامت بها شركات عالمية وعربية ومحلية بدءا من (زوغبي) و(إبسوس) ثم (موبايلي) وشركة (دلة البركة) هذا عدا قرائن أخرى كالاستثمار والتصويت وغيرها.

ومع ذلك تأتي مبارياتهما من العيار الثقيل وهذا راجع لحساسية مباريات (الديربي) ثم في اعتبار النصراويين أن الفوز على الهلال أو تعطيله بالتعادل بمثابة بطولة فتكون الاستعدادات مختلفة فتحضر الرواتب المتأخرة والحقوق المفقودة وتشحذ الهمم لدرجة أن النصر في أسوأ مواسمه يظهر قويا أمام الهلال حتى وهو يتلقى السداسيات والخماسيات والرباعيات من فرق أخرى.

من هذا السرد التاريخي فإنني اتوقع أن نزال الغد لن يخرج عن هذا الإطار وستكون مباراة قوية رغم الفوارق الفنية التي تصب لمصلحة نادي القرن الآسيوي.

إشراقة

‏إليا خسرت المال ماهي خسارة

‏ترى الخساره بالرجال المناعير

‏عصم الشواب راس مال التجارة

‏أثمن من كنوز الذهب والدناني

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"