بالصور "التعامل مع الإرهابيين" تدريبات جديدة لمجندي الخدمة الوطنية

محليات الأربعاء 11-01-2017 الساعة 06:41 م

التعامل مع الإرهابين
التعامل مع الإرهابين
الدوحة – الشرق

سيناريوهات متنوعة برهنت على قدرة المجندين على أداء المهام

احتفلت القوات المسلحة القطرية صباح اليوم في معسكر الشمال بتخريج الدفعة السابعة من مجندي الخدمة الوطنية وذلك بحضور سعادة الدكتور خالد بن محمد العطية وزير الدولة لشؤون الدفاع وسعادة اللواء الركن طيار غانم بن شاهين الغانم رئيس أركان القوات المسلحة والعميد الركن سعيد حمد النعيمي رئيس هيئة الخدمة الوطنية وعدد من كبار القادة والمسؤولين العسكريين والضباط وأولياء أمور المجندين. وقد جاء الاحتفال هذه المرة مختلفا عن احتفالات التخريج التي تمت خلال الفترة الماضية، إذ تضمن التخريج عروضا عسكرية رائعة برهن فيها مجندو الخدمة الوطنية على مقدرتهم على الدفاع عن الوطن وحمايته من الأعداء وحماية مكتسباته ومقدراته.

خلال عملية الاقتحام

وشهد حفل التخرج ولأول مرة تنفيذ عدد من السيناريوهات المتميزة التي عكست التطور والتميز في تدريب مجندي الخدمة الوطنية، أولها؛ سيناريو عن التعامل مع سيارة مشبوهة، حيث تم الإبلاغ عنها لمشاهدتها في أحد الميادين بالدولة، تستقلها مجموعة من الأشخاص المسلحين، تتجه من الشمال إلى وسط المدينة، ويتوقع أن يقوموا بأعمال تخريبية؛ لذا اقتضى الأمر ضرورة إيقافهم قبل وصولهم إلى وسط المدينة.

اقتحام السيارة المتسللة

وتم إسناد مهمة عمل نقطة غلق وتفتيش وإلقاء القبض على السيارة والمسلحين إلى أفراد الخدمة الوطنية، الذين تحركوا بدورهم على الفور إلى المكان المحدد من قبل قائد نقطة الغلق والتفتيش.

العدو يحدث خرابا في المنزل

وقد وصلت السيارة المطلوبة إلى نقطة الغلق، وقد قام أفراد النقطة بإعطاء أمر الوقوف للسيارة.. لكن سائق السيارة لم يمتثل إلى أوامر الوقوف من قبل أفراد النقطة، وأكملت السيارة المطلوبة تقدمها باتجاه وسط المدينة.. وقامت مجموعة نقطة الغلق والتفتيش بمطاردة السيارة.. وتمت محاصرتها من الأمام والخلف لتسهيل عملية إيقافها والتعامل معها.. وتم القبض على الأشخاص.

خلال الاقتحام لمواجهة العدو

السيناريو الثاني

وكان السيناريو الثاني حول قيام أحد أفراد دولة معادية، ثبت بأنه مسلح، بالرماية على أحد أفرادنا وانه مختبئ في أحد المباني وسط أحد الميادين.. فصدرت الأوامر للفريق الخاص بالخدمة الوطنية لتطهير المباني والقضاء على المقاومة، باستخدام السيارات والمدرعات التابعة للقوات الخاصة المشتركة، حاملة بداخلها مجندي الخدمة الوطنية التابعين لفريق مكافحة الإرهاب.

مجند خلال التدريب

وقامت القوات الخاصة بالتقدم باتجاه الغرف المبنية في شكل مجموعات، مجموعة في الأمام ومجموعتان في الخلف. وتم إطلاق النار وبدأت عملية التشكيل، لاقتحام المبنى وتطهيره من الأعداء.. وبعد المهمة قامت المدرعات بالالتفاف خلف المباني لتأمين المبنى من الخلف وعمل كردون خارجي لمنع أي عملية (إمداد) أو (هروب) للأعداء.. تم الانتهاء من تطهير المبنى وتأمين المكان من العدو.

استخدام كل الطاقات لمواجهة المتسللين

السيناريو الثالث

ودار السيناريو الثالث حول التعامل مع متظاهرين في أحد المواقع، حيث تجمعوا في وسط المدينة مطالبين بإطلاق سراح أبنائهم الذين تم إلقاء القبض عليهم، واعتبروا ذلك تجنيا واستفزازا لهم لذلك قاموا بالنزول الى الشارع وعمل تجمهر ومظاهرات وسط الميدان.

تدخل قوات الشغب لفض الاشتباك

وطالب المتظاهرون بإخلاء سبيل أبنائهم، حيث قاموا بإغلاق الشوارع وتصعيد الموقف بوضع حواجز وإطارات ومحاولة قطع الطريق.

وقد تم استدعاء مجموعة الأمن الداخلي من هيئة الخدمة الوطنية للتفاوض، وعندما لم ينجح التفاوض تطور الموقف الى محاولة الاعتداء على دورية التفاوض؛ مما حدا بالدورية الى سرعة إخلاء المكان، وطلب الدعم من قوات فض شغب تابعة لهيئة الخدمة الوطنية.

سكان محتجون للقبض على أبنائهم المقبوض عليهم

وفي هذه الأثناء تدخلت قوات فض الشغب على الفور، وقام الأفراد بالترجل من الآليات، وأخذ وضعية التشكيل المناسب وبدأ التقدم باتجاه المتظاهرين لتشتيتهم وإخلاء المكان.

وبدأ الاصطدام بين قوات فض الشغب والمتظاهرين، ومحاولة المتظاهرين الاعتداء على قوة فض الشغب وقد وقعت إصابات من المتظاهرين ورجال قوة فض الشغب؛ من جراء إلقاء الحجارة والقنابل اليدوية.

وقام المتظاهرون بإشعال النار بالإطارات في الشوارع وتكسير سيارات المواطنين والاعتداء على أي شيء يعترض طريقهم.

وقامت قوات فض الشغب في الخدمة الوطنية بإخلاء المكان واستدعاء أفراد الدفاع المدني والإسعاف التابعين لهيئة الخدمة الوطنية للتعامل مع الحرائق وإسعاف المصابين.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"