"الرعاية الأولية" تستعرض إنجازات برنامج الكشف المبكر عن السرطان في دبي

محليات الثلاثاء 24-01-2017 الساعة 03:32 م

مؤسسة الرعاية الصحية الأولية
مؤسسة الرعاية الصحية الأولية
الدوحة - قنا

تكشف مؤسسة الرعاية الصحية الأولية عن إنجازات العام الاول التي حققها برنامج الكشف المبكر عن سرطاني الثدي والأمعاء "الكشف المبكر لحياة صحية"، وذلك خلال مشاركتها في معرض ومؤتمر الرعاية الصحية الذي يعقد في دبي من 30 يناير الجاري وحتى 2 فبراير المقبل.

كما تسلط المؤسسة الضوء على جهودها الرامية لرفع مستوى الوعي حيال الكشف المبكر عن سرطان الثدي والأمعاء في دولة قطر، حيث تقوم الدكتورة شيخة أبو شيخة مديرة برنامج السرطان في مؤسسة الرعاية الأولية بتقديم عرض حول برنامج الكشف المبكر وأهدافه والنتائج التي حققها منذ إطلاقه قبل عام، إلى جانب استعراض الخطط المستقبلية الهادفة لتوسعة الشريحة التي تستفيد من البرنامج في قطر مع تعزيز الوعي بمرض السرطان.

وتم تصميم برنامج "الكشف المبكر لحياة صحية" استجابة لازدياد معدلات انتشار سرطان الثدي والأمعاء، حيث يهدف البرنامج إلى رفع مستوى الوعي حيال هذين النوعين من السرطان في دولة قطر سواء من خلال تثقيف المريض والطبيب ونشر المعرفة عبر وسائل الإعلام المختلفة بهدف إيصال الرسالة السامية للمؤسسة إلى أوسع شريحة سكانية ممكنة.

وقدم البرنامج خلال عامه الأول العديد من الخدمات ومنها الكشف المبكر عن سرطان الثدي للسيدات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 45 و69 عاما (وهي الشريحة العمرية الأكثر عرضة للإصابة بالمرض)، بالإضافة للكشف المبكر عن سرطان الأمعاء للرجال والنساء ضمن الشريحة العمرية من 50 الى 74 عاما.

ويخطط البرنامج في عامه الثاني لتنفيذ استراتيجية محددة وواضحة المعالم بهدف توسعة نطاق البرنامج وتعزيز أثره الإيجابي في المجتمع عن طريق إطلاق مزيد من الأنشطة وحملات التوعية بالشراكة مع العديد من الجهات المعنية في دولة قطر.

وكانت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية قد افتتحت خلال العام الماضي ثلاثة مراكز متخصصة في الكشف المبكر عن سرطاني الثدي والأمعاء في كل من مركز روضة الخيل ومركز لعبيب ومركز الوكرة لتنجح بذلك في توسيع نطاق وصول هذه الخدمات إلى شريحة أوسع من أفراد المجتمع في دولة قطر إلى جانب إطلاقها وحدة متنقلة للكشف.

كما أجرى مركز الاتصال الذي أنشأته المؤسسة لهذا الغرض أكثر من 66 ألف مكالمة ووجه أكثر من 38 ألف دعوة إلى الأفراد لإجراء الكشف المبكر عن سرطان الثدي والأمعاء وذلك خلال الفترة من فبراير وحتى ديسمبر 2016.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"