وزير الثقافة: المناسبات الثقافية الكبرى تعزز تبادل التّجارب الإبداعيّة

محليات السبت 11-02-2017 الساعة 09:48 م

سعادة السيد صلاح بن غانم العلي - وزير الشباب والرياضة
سعادة السيد صلاح بن غانم العلي - وزير الشباب والرياضة
الرياض - قنا

أكد سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة أهميّة المناسبات الثقافيّة الكبرى حيث انها تعزّز تبادل التّجارب الإبداعيّة وتقرّب فيما بين المثقفين في دول الخليج العربي.

جاء ذلك خلال لقائه بالكتّاب والمبدعين القطريين والخليجيين الذين واكبوا فعاليات الجناح القطري في مهرجان الجنادرية 31 الذي يقام تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز عاهل المملكة العربية السعودية .

وعبّر سعادة السيد صلاح بن غانم العلي خلال حضوره لندوة أدبيّة في مجلس الجناح عن ابتهاجه بقدرة القائمين على الجناح في تطوير التعبيرات الثقافيّة التراثيّة القطريّة وتمكين جمهور مهرجان الجنادريّة من الاطّلاع على ثراء التراث القطري واستماعه إلى الشّعراء والأدباء ومواكبته للعروض الفنيّة والثقافية التي جذبت إليه إقبالا متزايدا .

كما أثنى على جناح وزارة الثقافة والرياضة و قام مع المسؤولين السعوديين بزيارة أجنحة المحافظات المختلفة والفعاليات المتعددة ومن بينها قرية عسير التراثيّة وقرية بيشة وبلقرن والقصيم ومعرض الأسر المنتجة بالقرية، والتقى برؤساء وفود القرى.

وبيّن سعادة وزير الثقافة والرياضة في حديثه للإعلام السّعودي أهميّة تجربة مهرجان الجنادريّة في منطقة الخليج العربي وضرورة الاستفادة منها وتعبيره عن بصمة الشباب السّعودي المبدع الذي قام بتنظيم وترتيب المهرجان ، وقدّم شكره للجنة المنظّمة التي وفّرت الدّعم اللا محدود لجناح دولة قطر ، مؤكّدا على تطوّر المشاركة القطريّة في هذه الدّورة ووعد بتقديم رؤية جديدة للمشاركة القطريّة في الدّورة القادمة.

وكان سعادة وزير الثقافة والرياضة يرافقه سعادة الشيخ عبد اللّه بن ثامر آل ثاني سفير دولة قطر لدى المملكة العربية السعودية ومجموعة من المسؤولين السّعوديين من منظّمي المهرجان، قد اطلع على مكوّنات جناح وزارة الثقافة والرياضة الذي احتوى على عدة مشاركات بارزة للمراكز الثقافيّة التابعة للوزارة من خلال رصيدها الإبداعي والتراثي.

كما تميّز بمشاركة الهجن الأصيلة، بالإضافة إلى مشاركة مربط "الشقب" التاريخي للخيل العربية الأصيلة التابع لمؤسسة قطر، وحضور للسيارات الكلاسيكيّة التابع لمركز مواتر التي أثارت فضول الزوّار ونالت إعجابهم.

والتقى سعادته بجمع المثقّفين والكتاب القطريين والخليجيين الذين ساهموا في تنويع المشاركة القطريّة بفضل عرض كتبهم وإلقاء أشعارهم وتواصلهم مع جمهور مهرجان الجنادريّة من كلّ الفئات مباشرة، حيثُ شهد جناح الوزارة إقبالا كبيرا من قبل عموم الزوّار ولفت الانتباه بتميّز محتوياته وتعبيره عن الهويّة القطريّة الأصيلة ومدى تفاعلها مع المقوّمات الثقافيّة المشتركة لمنطقة الخليج العربي ، مثمنا أهميّة التّجديد الذي ظهر به الجناح القطري هذا العام سواء من حيثُ وفرة الفعاليات والجهات المشاركة أو من خلال الطّابع الجمالي الذي جذب اهتمام الزوّار ووسائل الإعلام.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"