فوضى في بريطانيا ومقتل امرأة بسبب عواصف ورياح عاتية

منوعات الخميس 23-02-2017 الساعة 05:19 م

عاصفة في بريطانيا
عاصفة في بريطانيا
لندن - أ ف ب

أدت العاصفة التي هبت، اليوم الخميس، على المملكة المتحدة إلى مقتل امرأة في وسط البلاد، وإلى اضطراب في حركة النقل الجوي والقطارات إضافة إلى غلق ميناء ليفربول.

ولقيت امرأة مصرعها صباح الخميس في فولفيرهمبتن قرب برمنغهام وسط الشارع حين سقط حطام على رأسها، بحسب أجهزة الإنقاذ في ويست ميدلاندس.

وهبت العاصفة "دوريس" التي ترافقها أمطار ورياح عاتية تبلغ سرعتها حتى 150 كلم في الساعة في العديد من مناطق شمال المملكة وجنوبها إضافة إلى لندن.

كما أحصت السلطات أضرارا مادية وأظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي العديد من الأشجار التي سقطت على طرقات البلاد.

وصباح الخميس سجلت رياح بلغت سرعتها 151 كلم في الساعة في شمال ويلز، حسب الشرطة.

وأعلنت إدارة ميناء ليفربول شمال غرب إنجلترا غلق الميناء بسبب رياح عاتية.

وفي أيرلندا الشمالية أعلنت الهيئة التي تدير شبكة الكهرباء أن 3500 مشترك لا يزالون محرومين من التيار الكهربائي من 20 ألف مشترك طاولهم الانقطاع في الصباح.

كما أثرت العاصفة على خطوط النقل الحديدي في ضواحي لندن خصوصا ما أدى إلى إلغاء أو اضطراب العديد من الرحلات.

وفي منتصف النهار علقت كل الرحلات بالقطار المنطلقة من محطة اوستن بلندن خصوصا باتجاه شمال البلاد (مانشستر وليفربول وغلاسكو)، بحسب إدارة المحطة.

وأعلن مطار هيثرو وهو الأكبر في البلاد أن "حوالي 10%" من الرحلات "ستلغى".

وأعلنت شركة الطيران الايرلندية "اير لينغوس" على موقعها الالكتروني أنها ألغت الخميس 12 رحلة بين بريطانيا وايرلندا.

وطلب من سائقي السيارات التزام الحذر وإذا استطاعوا إرجاء تنقلاتهم في وسط انجلترا وشمالها.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"