بعد غياب دام شهرين.. الرئيس النيجيري يعود إلى بلاده من لندن

أخبار دولية الجمعة 10-03-2017 الساعة 02:11 م

الرئيس النيجيري في أبوجا
الرئيس النيجيري في أبوجا
أبوجا - أ ف ب

أكد الرئيس النيجيري، محمد بخاري، الذي عاد اليوم الجمعة، إلى بلاده بعد غياب دام شهرين في "راحة طبية"، أن نائبه سيواصل حكم البلاد.

وقال بخاري "74 عاما" الذي كان يمضي فترة "راحة طبية" منذ 19 يناير، في اجتماع سياسي الجمعة أن نائب الرئيس يمي اوسيباجو "سيواصل الحكم" ليتمكن الرئيس من متابعة "استراحته".

ولم يحدد الرئيس النيجيري المدة التي ستبقى فيها السلطة بيد نائبه.

وكان بخاري وصل صباح الجمعة من لندن إلى مطار كادونا "شمال" إذ أن مطار العاصمة مغلق منذ الأربعاء لأشغال تستمر 6 أسابيع على الأقل، حسب لقطات بثها التلفزيون المحلي ومصور من وكالة فرانس برس في المكان.

وقال فيمي اديسينا ناطق باسم الرئيس صرح في منتصف فبراير أن الجنرال السابق غادر نيجيريا في 19 يناير في "عطلته السنوية".

وقد مدد هذا الغياب إلى أجل غير مسمى بعدما أوصى الأطباء بأن "يمضي فترة استراحة أطول" على اثر "فحوص طبية روتينية".

ولم تكشف طبيعة العلاج الذي خضع له في الشهرين الأخيرين لكن بخاري كان قد امضي أسبوعين في لندن في 2016 لمعالجته من التهاب في الإذن الداخلية.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"