ماليزيا متمسكة بحظر عرض فيلم "بيوتي آند ذا بيست"

منوعات الخميس 16-03-2017 الساعة 09:01 م

أفلام ديزني الكارتونية
أفلام ديزني الكارتونية
كوالالمبور ـ رويترز

لا تزال ماليزيا متمسكة بقرارها في حظر عرض فيلم الجميلة والوحش "بيوتي آند ذا بيست" إذا لم يحذف منه مشهد غير مناسب مع الأطفال، بينما بدأ عرض الفيلم الذي أنتجته شركة والت ديزني في جميع أنحاء العالم.

والفيلم الذي تقوم ببطولته إيما واطسون في دور بيل الصغيرة التي تقع في غرام الوحش هو أول فيلم في تاريخ ديزني تظهر فيه شخصية مثلية. وكانت ديزني قد رفضت حذف المشهد لعرض الفيلم وسحبته من دور العرض في ماليزيا.

وقالت ديزني في بيان "لم يتم حذف أي مشهد من الفيلم من أجل ماليزيا ولن يحدث ذلك." وردا على سؤال عما إذا كانت ماليزيا ستغير رأيها بشأن حذف المشهد قال عبد الحليم عبد الحميد رئيس مجلس الرقباء "القرار لم يتغير". وبدأ عرض الفيلم في سنغافورة المجاورة مع ملحوظة للآباء بأن الفيلم يحتوي على مشاهد ربما لا تناسب الأطفال.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"