مكتبة قطر الوطنية تختتم ورشة المناظرات الشعرية

محليات الثلاثاء 28-03-2017 الساعة 08:10 م

المشاركون في أمسية المناظرات الشعرية
المشاركون في أمسية المناظرات الشعرية
الدوحة - الشرق

نظمت مكتبة قطر الوطنية، بالتعاون مع السفارة الألمانية بالدوحة ومعهد جوته لمنطقة الخليج، ورشة عمل "المناظرات الشعرية" في مركز الطلاب بجامعة حمد بن خليفة في المدينة التعليمية، واستمرت ثلاثة أيام، وذلك في إطار فعاليات العام الثقافي قطر- ألمانيا 2017.

وقد استضافت المكتبة أمسية شعرية تبارى خلالها أمام الجمهور، مجموعة من المشاركين سبق أن تدربوا بورشة عمل "المناظرات الشعرية"، على أيدي اثنين من أساتذة المناظرات الشعرية الألمان هما جوليان هوين ودومنيك ماكري.

وعلّقت دومنيك ماكري، المحاضرة الأولى في ورشة المناظرات الشعرية، على أداء المشاركين بقولها: "ما أبهرني حقًا على المستوى الشخصي ذلك التباين الكبير بين المشاركين الذين ينتمون إلى جنسيات مختلفة، وقد أضفى ذلك أجواءً من الحيوية والتنوع على مسرح المناظرات الشعرية. وأكد هذا التنوع على أنه لا يشترط أن يتحدث الشاعر والمستمع اللغة نفسها، فقد استطعنا استشعار وجدان المشاركين من إيقاع وحرارة أدائهم أثناء إلقاء الشعر. ولطالما كنت أقول للمشاركين في الورشة: إن لم تستطع أن تفهم قصيدة، فلا أقل من أن تستشعرها".

أما جوليان هيون، المحاضر الثاني في ورشة "المناظرات الشعرية" فقال: "كان الهدف من الورشة هو مساعدة المشاركين في التغلب على الرهبة من إلقاء الشعر، وتزويدهم بأدوات تساعدهم في العثور على وسائل يصلون بها إلى مصادر إبداعهم، وتمكنهم من صقل وإتقان مهارات الكتابة. وكنت سعيدًا للغاية باجتماع هذه الكوكبة من الشعراء الموهوبين معًا، ودعمهم لبعضهم البعض في البحث عن صوتهم الخاص".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"