تنسيق لبناني فلسطيني بشأن الوضع في "عين الحلوة"

أخبار عربية الثلاثاء 11-04-2017 الساعة 12:29 م

مخيم عين الحلوة
مخيم عين الحلوة
بيروت - قنا

كشف وزير الداخلية والبلديات اللبناني نهاد المشنوق عن تنسيق أمني بين القوى الأمنية اللبنانية والقوى الفلسطينية داخل مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين الواقع في مدينة صيدا جنوب لبنان الذي شهد اليوم هدوءا حذرا بعد جولة من الاشتباكات بين مجموعة بلال بدر من جهة والقوة المشتركة وحركة "فتح" نتج عنه ستة قتلى وأكثر من 35 جريحا.

ولفت المشنوق، في تصريح له اليوم، إلى أن الحكومة والجهات الأمنية بالبلاد يتابعان الوضع في عين الحلوة .

وفي سياق متصل ، كشف مصدر أمني لوكالة الأنباء القطرية "قنا" عن اتصالات تجري بين مخابرات الجيش اللبناني وحركة فتح وفصائل قوى التحالف (تجمع يضم فصائل خارج إطار منظمة التحرير) من أجل تسليم كل المطلوبين للعدالة، والمتواجدين في مخيم عين الحلوة وعددهم يقارب الخمسين عنصرا من الجنسيتين اللبنانية والفلسطينية كانوا خططوا أو نفذوا أعمالا إرهابية واعتدوا على الجيش.

وقد أفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام بتوقف الاشتباكات عند الثانية فجرا في عين الحلوة بعد سقوط المربع الأمني لبلال بدر وانتشار القوة المشتركة في كامل حي الطيرة ( معقل بلال بدر).

وأشارت إلى خروج بلال بدر وجماعته من حي الطيرة، وبدء انتشار القوة المشتركة الفلسطينية في كامل حي الطيرة بعد سقوط المربع الأمني لبدر وتواريه عن الأنظار ومن دون أن يعرف مصيره أو وجهته .

وكان مجلس الوزراء اللبناني أكد أمس العمل لاستتباب الأمن في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين مشددا على أهمية تسليم كافة المخلين بالأمن والعمل لمنع تطور الاشتباكات والمساس بالأمن والحياة الاقتصادية لمدينة صيدا التي يقع فيها مخيم عين الحلوة.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"