الأونروا: مليون لاجئ في قطاع غزة يتلقون مساعدات غذائية

أخبار عربية الأحد 23-04-2017 الساعة 09:34 ص

تكرار الصراعات و10 سنوات من الحصار أدت إلى تقويض اقتصاد غزة.. صورة أرشيفية
تكرار الصراعات و10 سنوات من الحصار أدت إلى تقويض اقتصاد غزة.. صورة أرشيفية
غزة – قنا

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، أن عدد المستفيدين من برامج الأونروا الذين يتلقون مساعدات غذائية منتظمة وصل إلى مليون لاجئ فلسطيني تقريبا.

وقال المستشار الإعلامي للأونروا عدنان أبو حسنة "إنه في عام 2016، تمكن مكتب غزة الإقليمي من توفير أكثر من 27.700 وظيفة، بما يشمل 14.700 موظف مثبت، وأكثر من 4.600 وظيفة بدوام كامل ضمن برنامج خلق فرص العمل وحوالي 9.000 فرصة عمل لعمال بناء بدوام كامل، حيث تقيم تحليلات الأونروا الداخلية أن ذلك الرقم يمثل 9.6% من قوة العمل العاملة في قطاع غزة" مؤكدا أن الأونروا ساهمت في تخفيف نسبة البطالة بـ5.6%.

وأضاف أن " تكرار الصراعات و10 سنوات من الحصار أدت إلى تقويض اقتصاد القطاع والذي يسجل أحد أعلى معدلات البطالة في العالم".

وأشار إلى أنه "بحسب الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، كان معدل البطالة في الربع الثالث من عام 2016 43.2%. كما أن 68.6% من الإناث في غزة لا يعملن، وحوالي 64% من الشباب لا يعملون أيضاً".

ومن خلال توفير فرص توظيف قصيرة الأمد للاجئين الضعاف، يمكّن برنامج خلق فرص العمل في الأونروا المستفيدين من تلبية احتياجاتهم المعيشية الأساسية وتمنحهم إحساس بالكرامة وتقدير الذات، إضافة إلى كونها فرصة لتنمية إمكاناتهم.

وتابع أنه "خلال شهر فبراير، أكملت الأونروا ثلاثة مشاريع إنشاءات منها إعادة بناء لمقصف مدرسة، أعمال صيانة في مدرستين وبناء 13 غرفة للمولدات الكهربائية في عدة مدارس تابعة للأونروا في غزة.

وحتى نهاية شهر فبراير، هناك 26 مشروع بنى تحتية بقيمة 57.85 مليون دولار قيد الإنشاء، فيما يوجد 20 مشروع بقيمة 28 مليون دولار ينتظر البدء في تنفيذهم".

وحول مطالبة البعض بأن تتولى الأونروا إنارة المخيمات الفلسطينية قال "إن قضية الكهرباء ليست من اختصاص الأونروا وإنما من اختصاص السلطة الفلسطينية، وإن لدى الأونروا من الأعباء ما يمنعها من التدخل في قضايا تتعلق بصميم عمل السلطات".

وأوضح أن الأونروا تبذل جهودا كبيرة فيما يتعلق بإعادة إعمار غزة حيث لا تزال آلاف العائلات دون مأوى ونحن نقترب من 3 سنوات على الحرب الأخيرة على قطاع غزة".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"