بعد رفع أسعار الفائدة.. بورصة مصر تهبط أكثر من 2%

اقتصاد الإثنين 22-05-2017 الساعة 02:02 م

انخفض المؤشر الرئيسي "إيجي أكس 30" بنسبة 2.05%.. صورة أرشيفية
انخفض المؤشر الرئيسي "إيجي أكس 30" بنسبة 2.05%.. صورة أرشيفية
أبوظبي - الأناضول

هبطت بورصة مصر بنحو حاد في بداية تعاملات، اليوم الإثنين، وسط ضغوط بيعية من قبل المستثمرين المحليين لتسييل الأسهم، بعد قيام البنك المركزي المصري، برفع أسعار الفائدة في خطوة مفاجئة.

وأمس الأحد، قررت لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي المصري، رفع أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض 2%، إلى 16.75% و17.75% على التوالي.

وانخفض المؤشر الرئيسي "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط 30 شركة، بنسبة 2.05% أو ما يعادل 265 نقطة ليصل إلى 12709.25 نقطة، بينما هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي أكس 70" بنحو 1.07% إلى 584.75 نقطة.

وقال مروان الشرشابي، مدير إدارة الأصول لدى الفجر للاستشارات المالية، ومقرها مصر: "كان هناك ضغوط بيع نالت من أداء كافة الأسهم مع سعي المستثمرين للتخلص منها للحصول على أموال يتم إيداعها في البنوك بفائدة مرتفعة".

وانحدرت أسعار معظم الأسهم وتصدرها "جي بي أوتو" بنسبة 9.57% و"حديد عز" بنسبة 9.49% و"القلعة" بنسبة 8.51% و"العز الدخيلة" بنسبة 8.18% و"راية القابضة" بنسبة 7.83% و"بالم هيلز" بنحو 6.52% و"عامر القابضة" بنسبة 6.25%.

وأضاف الشرشابي: "الاستثمار في البورصة وأسعار الفائدة، هما طرفي نقيض، وبالتالي سيذهب المستثمر للعائد المضمون من وجهته نظره".

وقال رئيس الوزراء المصري، شريف إسماعيل، إن رفع أسعار الفائدة هو "إجراء مؤقت" لمواجهة معدلات التضخم الحالية.

ومن شأن قرار رفع نسبة الفائدة على الإيداع والإقراض أن يُخفض من حجم السيولة المالية في الأسواق، وبالتالي تراجع القوة الشرائية، وارتفاع تكلفة القروض المقدمة من جانب

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"