6 عيادات للإقلاع عن التدخين توفرها مؤسسة الرعاية الأولية

محليات الأربعاء 31-05-2017 الساعة 04:00 م

الإقلاع عن التدخين
الإقلاع عن التدخين

أكدت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية حرصها على نشر الثقافة الصحية الهادفة إلى توعية المجتمع بمخاطر التدخين وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة التدخين الذي يصادف 31 مايو من كل عام.

ويتمثل الهدف لليوم العالمي للامتناع عن التدخين في المساهمة في حماية أجيال الحاضر والمستقبل ليس فقط من العواقب الصحية المدمرة الناجمة عن التبغ، بل أيضا من الآفات الاجتماعية والبيئية والاقتصادية لتعاطي التبغ والتعرض لدخان التبغ.

وقالت الدكتورة وضحى الباكر مدير تعزيز الصحة والمعافاة بمؤسسة الرعاية الأولية إن تفشي ظاهرة التدخين وتعاطي التبغ أصبحت مشكلة عالمية لها عواقب خطيرة على الصحة وعلى المجتمع وعلى الاقتصاد والبيئة، كما أصبحت تشكل تهديدا للصحة العامة للمجتمعات إلى جانب تهديدها المباشر لصحة الفرد والأسرة.

وأضافت أن مؤسسة الرعاية الصحية الأولية وعبر مراكزها الصحية تقوم بالعديد من الأنشطة التي تهدف إلى تقديم نموذج فريد لنشر الثقافة الصحية لكافة شرائح المجتمع بطريقة سهلة وجاذبة والتي تركز على إظهار حقيقة مخاطر استهلاك التبغ ومخاطر التدخين السلبي.

ودعت المدخنين إلى العمل على ترك هذه العادة المضرة من خلال التوجه إلى عيادة الإقلاع عن التدخين بالمراكز الصحية والبالغ عددها 6 عيادات بمراكز لعبيب للصحة والمعافاة، والظعاين، والغرافة، وعمر بن الخطاب، وأبو بكر الصديق، ومسيمير، وروضة الخيل.

وأوضحت أن هذه العيادات تقدم برنامجاً محفزاً لمن لديهم رغبة في ترك التدخين والإقلاع عنه نهائيا يتألف من أربع خطوات.

وتجدر الإشارة إلى أن العديد من الدراسات والأدلة العلمية أثبتت أن دخان التبغ غير المباشر (التدخين السلبي) يؤدي إلى العديد من الأمراض تماماً مثل التدخين المباشر بما في ذلك أمراض القلب وسرطان الرئة وأمراض الجهاز التنفسي.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"