يؤكد انتعاش الإقتصاد العالمي العام الحالي

البنك الدولي يؤكد تراجع النمو في السعودية ومصر

اقتصاد الإثنين 05-06-2017 الساعة 07:44 م

البنك الدولي
البنك الدولي
واشنطن - أ ف ب:

حافظ البنك الدولي هذا الأسبوع توقعاته للنمو العالمي على حالها، معولاً على تسارع وتيرة النشاط الإقتصادي على الرغم من "القيود التجارية" التي تهدد بفرضها بشكل خاص الولايات المتحدة.

وقال في تقريره النصفي حول "الآفاق الإقتصادية العالمية" إنه يتوقع أن ينتعش معدل النمو الاقتصادي العالمي في 2017 إلى 2.7% وفي 2018 إلى 2.9%، في زيادة بالنسبة إلى معدل النمو المسجل في 2016 والذي بلغ 2.4%.

وأضاف التقرير أنه في السعودية أكبر اقتصاد في المنطقة، يُتوقَّع أن ينخفض معدل النمو إلى 0.6% جراء تخفيضات الإنتاج قبل أن يتعافى إلى 2% في 2018.

وفي مصر، "من المتوقع أن يتراجع النمو الاقتصادي في السنة المالية الحالية، قبل أن يتحسَّن باطراد في الأمد المتوسط، بفضل تنفيذ إصلاحات لمناخ أنشطة الأعمال وتحسُّن قدرة الاقتصاد على المنافسة"، بحسب التقرير.

وكان صندوق النقد الدولي بدا في منتصف مارس متفائلا للغاية إذ عمد، للمرة الاولى منذ عامين، إلى رفع توقعاته للنمو الإقتصادي العالمي.

وبحسب التوقعات الجديدة فإن معدل النمو الإقتصادي في الولايات المتحدة سيبلغ 2.2% هذا العام و2.4% في 2018، اي اقل بكثير من نسبة الـ 3% التي تؤكد ادارة ترامب قدرتها على بلوغها في المدى المتوسط.

كذلك فقد رفع البنك الدولي توقعاته للنمو في منطقة اليورو بالمقارنة مع ما كانت عليه في يناير اذ بات يتوقع نموا بنسبة 1.7% هذا العام (+0.2%).

وفي ما خص الشرق الأوسط وشمال أفريقيا توقع البنك انخفاض معدل النمو إلى 2.1% في 2017، وانتعاشه في 2018 إلى 2.9%، مشيراً إلى ان "التأثير السلبي الناجم عن خفض إنتاج البلدان الأعضاء بمنظمة أوبك على البلدان المصدرة للنفط يفوق بدرجة بسيطة تحسن الظروف في البلدان المستوردة للنفط".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"