أشاد بها وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية

مدينة راف – iHH لبناء الإنسان تجسيد لقوة العلاقة القطرية التركية

محليات الخميس 08-06-2017 الساعة 10:13 م

أحد شوارع المدينة
أحد شوارع المدينة
الدوحة - الشرق

مدينة راف - iHH لبناء الإنسان، التي تعتبر أكبر مدينة للأيتام اللاجئين في العالم، تقف شامخة شاهدة مجسدة لقوة العلاقات القطرية – التركية ليس في المجال الإنساني فحسب، بل في شتى المجالات وعلى كافة الصعد.

وتقدم هذه المدينة نموذجا فريدا في التعاون بين المؤسسات الإنسانية في قطر وتركيا، فقد بدأت فكرتها مع تزايد أعداد اللاجئين السوريين في مدينة الريحانية التركية الواقعة على الحدود مع سوريا، وكان لافتا زيادة عدد الأيتام من بين اللاجئين، وهنا تحركت الأفكار والتقت الإرادات بين مسؤولي مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" وهيئة الإغاثة الإنسانية التركية iHH على إنشاء مشروع لرعاية الأيتام، يكون فريدا من نوعه وفي خدماته التي يقدمها للأيتام على مستوى العالم، فكان مشروع أكبر مدينة للأيتام في العالم.

تبلورت الفكرة، وبدأت "راف" تسويق المشروع الذي تبارى المحسنون والمحسنات من الأفراد والشركات على تقديم الدعم اللازم لإنشائه، فكان بدء مرحلة التنفيذ منتصف 2016، وما هي إلا أشهر معدودات، حتى استوى مشروع المدينة على سوقه، عمارات سكنية فاخرة، بلغت 55 فيلا مجهزة بكل ما يلزم الأطفال الذين ستحتويهم بين جنباتها، ومدارس ابتدائية وإعدادية، يدرسون فيها المنهج الوطني باللغة العربية، ومراكز صحية ومراكز علاج نفسي واجتماعي، وكذلك مسجد جامع، وملاعب وحدائق غنَّاءٍ ذات بهجة، ومزارع زيتون، وغير ذلك مما يجلو الأحزان عن القلوب، ويعيد بريق الأمل والتفاؤل بالمستقبل المشرق.

ولم تنس "راف" أن تزجي جزيل الشكر والعرفان لكل من ساهم في هذا المشروع الاستراتيجي الرائد، فقامت بتجهيز لوحة رخامية تمتد على طول 25 مترا، وبارتفاع مترين ونصف المتر حفرت فيها أسماء كل من قدموا دعما لهذا المشروع الرائد، الذي تلقت "راف" كتاب إشادة وتهنئة بافتتاحه من السيد ستيفن أوبراين وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"