تستعد لإطلاق مشروع التأمين الصحي للأيتام في السودان الشهر الجاري

عيد الخيرية: أكثر من 45 ألفا مستفيد من مبادرة علاج الأيتام في 3 دول

محليات الإثنين 12-06-2017 الساعة 09:55 م

مبادرة "كهاتين" لعلاج الأيتام في السودان وباكستان وفلسطين
مبادرة "كهاتين" لعلاج الأيتام في السودان وباكستان وفلسطين

تكلفة المشروع تقارب 1.8 مليون ريال

البرنامج يشتمل على فحص شهري للأيتام وتكاليف التحاليل والعلاج

تستعد مؤسسة الشيخ عيد الخيرية لإطلاق مشروع التأمين الصحي للأيتام الشهر الجاري؛ حيث سسيبدأ إطلاق المبادرة من السودان بحضور رسمي ومشاركة شعبية.

وكانت عيد الخيرية قد أصدرت تقريرها لمبادرة هاتين لعلاج الأيتام التي تعد كبرى المبادرات الخاصة بالأيتام، حيث إن أكثر من 45 ألفا استفادوا من مبادرة كهاتين لعلاج الأيتام في السودان وباكستان وفلسطين.

واستهدف المشروع الأيتام الذين يحتاجون إلى رعاية صحية أولية، كما استهدف أصحاب الأمراض المزمنة من الأيتام. ونفذت أغلب المبادرة في السودان حيث استفاد أكثر من 13 ألف يتيم في الفئة العمرة من سنة حتى خمسة أعوام، بينما تضاعف هذا العدد في الفئة العمرية من ستة إلى عشرة أعوام ليتجاوز اثنين وعشرين ألف يتيم، بينما يقل العدد السابق إلى النصف في الفئة من 11 إلى 15 سنة؛ حيث عولج قرابة عشرة آلاف يتيم.

وضمن مبادرة كهاتين تم توفيرالعلاج لخمسين طفلا يتيما لمدة عام بتكلفة 100 ألف ريال، استفاد من المشروع 8 أطفال من جباليا و9 من غزة و21 طفلا من دير البلح و7 من خان يونس و5 من رفح. كما تم توفير العلاج لمائة طفل يتيم في إقليم البنجاب بباكستان.

تكلفة المشروع 1.8 مليون ريال في عامي 2017 و2016، حيث تكلفت ما يزيد على مليون ونصف المليون ريال في السودان، بينما نفذت المبادرة في العام الماضي بتكلفة مائتي ألف ريال في فلسطين وباكستان

ويتضمن البرنامج الفحص الشهري للأيتام وتكاليف التحاليل والعلاج ونفقات الأطباء والحماية والوقاية من الأمراض، بالإضافة للخدمات اللوجستية الأخرى.

التأمين الصحي للأيتام بالسودان

وتبدأ المؤسسة المرحلة الثانية للمبادرة المتمثلة في علاج الأيتام بالسودان تحت مظلة التأمين الصحي بتكلفة تزيد على مليون ونصف المليون ريال.

وبحسب الإحصائيات، فقد بلغ عدد الأيتام في السودان قرابة 300 ألف يتم.، غالبيتهم خارج مظلة التأمين الصحي؛ نتيجة لعدم تمكن أسرهم من دفع أقساط التأمين.

أما المناطق المستهدفة فتتوزع على الولايات المتأثرة بالحروب والنزوح مثل (ولايات دارفور الخمس، ولاية النيل الأزرق، جنوب كردفان) فيتم تخصيص 40% من جملة المكفولين بواقع اختيار 18,110 من كل ولاية بحسب المواصفات. والولايات الأقل نمواً مثل (ولاية شمال كردفان، ولاية نهر النيل، ولاية كسلا، القضارف) يتم تخصيص 35% من جملة المكفولين، حيث سيتم اختيار 15,846 يتيما من كل ولاية. وبقية الولايات مثل (الخرطوم، الجزيرة، الشمالية، سنار) يتم تخصيص نسبة 25% من جملة المكفولين، حيث سيتم اختيار11,319من كل ولاية.

يذكر أن عيد الخيرية تكفل أكثر من خمسين ألف يتيم حول العالم، وتوفر لهم العديد من المبادرات منها علاج اليتيم لمدة عام، حيث تختار المرضى الأيتام، خاصة من المعاقين واصحاب الأمراض المزمنة، ويجري اختيار الأيتام بعناية وتتم متابعتهم طبيا، واخبار الكفيل بالتقدم الصحي للحالات التي يعالجها.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"