تواصل عملها بشكل طبيعي..

مستهلكون: لا زيادة في أسعار مكاتب الخدمات البريدية

اقتصاد الجمعة 14-07-2017 الساعة 02:18 ص

من إحدى مكاتب دي إتش إل
من إحدى مكاتب دي إتش إل
وليد الدرعي

الشيب: نواصل استقبال وإرسال طرودنا دون مشاكل

سانتوس: نتعامل مع مختلف دول العالم دون تأخير

باوريل: الخدمات المقدمة تعزز تنافسية الاقتصاد

حامد: لا تأخير في استلام البضائع والسلع

وصف المتعاملون مع وسائل البريد الخاصة في قطر حركة معاملاتهم معها بالعادية، مؤكدين أن سير عملياتهم المتعلقة بالشحن واستلام وإرسال الطرود ورسائل وغيرها من الأنشطة ذات العلاقة تسير وفق ما هو مبرمج له، ولا توجد إشكاليات بعد الأزمة الدبلوماسية التي طرأت في الآونة الأخيرة بين قطر وبعض دول الجوار وما صاحبها من حصار على الدوحة وما قد ينجر عنه من تعطل لمصالحهم.

وقال عبد الوهاب بن عبد الله الشيب لـ"الشرق" بعد إنجاز معاملته في مكتب البريد الخاص اراميكيس الدوحة، إن كافة المعاملات مع مكاتب البريد الخاصة في الدوحة تسير وفق ما هو متعارف عليه قبل الأزمة الدبلوماسية والحاصر الذي فرضته دول الجوار على قطر، قائلا: "نواصل إرسال طرودنا ورسائلنا واستقبالها على النحو الذي كنا عليه في السباق دون تأثر من إعلان دول الجوار بمقاطعة قطر، وإيقاف مختلف أشكال التعاون على غرار الخدمات البريدية".

وأشار الشيب إلى أن قطر قادرة على مواجهة هذه التحديات، وأن حركة شحن الطرود البريدية واستقبالها وغيرها متواصلة لمختلف جهات العالم وبنفس التكلفة، مضيفا: "لم يطرأ أي تغيير على أسعار الشحن في هذه المكاتب حتى التوقيت لم نلاحظ تأخرا في استلام أمتعتنا وفق التواريخ المحددة آنفا".

وقال: إن قنوات الجديدة من طرق بحرية وجوية أسهمت في تنويع مسالك التوزيع عبر العالم وعدم قصرها على جهات معينة وهو ما يعني أن قطر بعلاقتها ولا يمكن تكون رهينة لعلاقات أحادية مع دول الجوار.

بدوره قال دجيوش سانتوس أحد العاملين في مكتب "دي آتش آل" الدوحة على السير الطبيعي لشجن البضائع والطرود وإرسال الرسائل من الدوحة إلى مختلف دول العالم دون زيادة في تكلفتها.

تجاوز مشكلة التأخير

وقال: إنه لا توجد أية إشكاليات، مشيرًا إلى أنه في بداية الأزمة تم تسجيل بعض التأخير الطفيف ولكن وقع تجاوزه مبكراً، وحالياً تعمل مختلف فروع الشركة وفق الإجراءات التي المتعارف عليها في الفترة القليلة الماضية.

وأشار إلى أن الشركة تحافظ على نفس مستوى الأسعار، ولا تغير يذكر فيها مؤكدًا حرص الشركة على تقديم خدمات ترقى على المواصفات العالمية.

ولفت إلى أن أغلبية الشحنات والطرود والرسائل التي يتم إرسالها من الدوحة يتم تأمينها من قبل أسطول الطائرات التي تمتلكه الشركة.

بدوره لفت غورلاش باوريل أنه لا يمكن الحديث عن وجود إشكالية بخصوص الشحنات من خلال المكاتب البريد الخاصة أو أزمة بل الأمور تسير بشكل طبيعي وأن لم يواجه تحديات تذكر بخصوص المراسلات، قائلا: "يواصل مناخ الأعمال في الدولة جاذبيته لمختلف المستثمرين حيث تتوزع الفرص الاستثمارية على عديد القطاعات وقطر تبقى وجهة رئيسية للاستثمار في المنطقة والعالمية نتيجة صلابة اقتصادها".

استمرار جميع الخدمات

في ذات السياق قال عبد الله حامد: إن التعاملات مع مختلف البريد الخاصة الموجود في الدولة لم تشهد تغييرا يذكر، مضيفا: "نتسلم مختلف طرودنا وفق الأشعار الذي يسلنا ولم نلاحظ تغيير على المدة الزمنية المتعارف للإرسال أو الاستقبال كما أن كلفة الخدمات لم تشهد ارتفاعا وهو ما يؤكد عدم جدوى الإجراءات التي اتخذتها دول الحاصر وأن قطر ماضية في سبيل تمتين أسس اقتصادها الذي ما فتئ يحقق أعلى درجات التنافسية مقارنة بباقي دول المنطقة".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"