كشف عن شراكة قطرية - تركية في هذا المجال..

د. أحمد المهندي لـ"الشرق:" الصناعات الدوائية الوطنية ستكون منافساً دولياً قوياً

محليات الجمعة 04-08-2017 الساعة 01:04 ص

د. أحمد المهندي في شرح للمنتجات الدوائية الوطنية
د. أحمد المهندي في شرح للمنتجات الدوائية الوطنية
محمد صلاح

المنتجات الوطنية قادرة على تغطية حاجة السوق المحلي

المجتمع القطري أكبر داعم للمنتج الوطني الذي يحمل "صنع في قطر"

خطة لنقل الخبرات التركية في مجالات التصنيع الدوائي

نعمل لتطوير قدراتنا على أساس متين يرتكز على العلاقات القطرية - التركية

قطر تؤمن بالتكامل الخليجي لكن الحصار أظهر أهمية الأمن الدوائي الوطني

تعاون دولي لوضع قطر في مكانها الصحيح على خريطة التصنيع الدوائي العالمية

أكد الدكتور أحمد المهندي رئيس مجلس إدارة شركة قطر الحياة للصناعات الدوائية في تصريحات خاصة لـــ الشرق الإعداد لعقد شراكات تعاون مع كبريات الشركات المصنعة للأدوية في تركيا.. موضحا أن دولة قطر لديها الفرصة لأن تكون منافسا قويا في مجالات عديدة، من بينها الصناعات الدوائية التي انطلقت بقوة.

ونوه بأن قطر الحياة تعمل على إيجاد تلك الشركات بهدف تطوير قدراتها على أساس متين يرتكز على العلاقات القطرية - التركية المتينة.. منبها إلى أن الصناعات الدوائية أمامها طريق طويل من التحديات والعقبات التي تحتاج إلى صبر وجهد في التخطيط والتنفيذ الفعال وهو ما نعمل من أجله.

وأوضح أن زيارة تركيا ضمن وفد من رجال الأعمال والصناعة في قطر تأتي ضمن العمل على نقل الخبرات التركية في مجالات التصنيع الدوائي.

بنية بحثية قوية

ونبه الدكتور المهندي إلى أن قطر تملك بنية تحتية بحثية قوية تدعم الصناعات الدوائية.. مشيرا إلى أن القيادة الرشيدة وفرت المناخ الملائم لبناء صناعات دوائية وطنية قوية تنافس الصناعات الموجودة في المنطقة العربية والعالم وتناهز مكانة قطر في مجال الغاز والنفط والصناعات البتروكيماوية.

وذكر الدكتور المهندي أن قطر دخلت مجال الصناعات الدوائية مؤخرا لأنها تؤمن بالتكامل الخليجي.. مشددا على أن الحصار أظهر أهمية العمل ضمن رؤية الأمن الدوائي الوطني، ومن ثم نحن الآن في تركيا من أجل هذا الهدف.

وتابع قائلا: "والزيارة التي نجريها حاليا لتركيا تأتي ضمن رؤية أوسع، هدفها إيجاد التعاون مع كبريات الشركات العالمية في مجالات التصنيع الدوائي، لوضع قطر في مكانتها الصحيحة على خريطة التصنيع الدوائي العالمية".

واعتبر أن رؤية القيادة الرشيدة ستسهم في إيجاد مصانع أدوية جديدة تتكامل مع الموجودة حاليا.. مشيرا إلى أن الصناعات الدوائية الوطنية قادرة على تغطية حاجة السوق المحلي والمنافسة في الأسواق العالمية، إضافة إلى الإقليمية.

تحقيق الاكتفاء الذاتي

وذكر الدكتور أحمد المهندي أن شركة قطر الحياة تسعى إلى تحقيق الهدف الوطني الذي وضعه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بشأن الاكتفاء الذاتي من الغذاء والدواء.. مؤكدا أن " دواء قطر.. صنع في قطر" هو الشعار الأول والأبرز الذي وضعته شركته.

وأكد أن قطر تستطيع الاكتفاء الذاتي من الأدوية.. موضحا أن مصنع قطر الحياة يحمل الترخيص رقم 1 للتصنيع الدوائي من وزارة الصحة وحصل على GNP وهي شهادة جودة المنتجات خلال الربع الأول من 2016.

وبين الدكتور المهندي أن رسالة مصنعه هي تصنيع الدواء بسعر معقول يكون في متناول أفقر إنسان على وجه الأرض.. مشيرا إلى أن تلك الرسالة جزء من الدور الحضاري والإنساني الذي تقوم به دولة قطر إقليميا ودوليا والرامي إلى مساعدة المحتاج أينما كان.

ونوه بأن صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وضع الرؤية الوطنية الواضحة في خطاب سموه الأخير.. مؤكدا أهمية فهم هذه الرؤية من قبل أفراد المجتمع ورجال الأعمال والمؤسسات والهيئات الوطنية والعمل الدؤوب من أجل وضع آليات العمل والتنفيذ الفعال لهذه الرؤية.

توفير فعلي لدواء وطني

وأكد الدكتور المهندي أن مصنع قطر الحياة فعليا بدأ في توفير منتجاته الدوائية تحت شعار "صنع في قطر" في السوق المحلي.. مبينا أن المنتج الدوائي الوطني أصبح منافسا قويا للمنتجات المستوردة بل تفوق عليها وأصبح الخيار الأول لدى المؤسسات الصحية في الدولة.

وأشار إلى أن المصنع لديه 3 خطوط إنتاج يعتبر كل واحد منها مصنعا قائما بذاته.. موضحا أن الخط الأول يختص بتصنيع المطهرات، والثاني مخصص لتصنيع الكريمات، في حين الخط الثالث يصنع من خلاله الشراب.

وأضاف" ويجري الآن التحضير لخط جديد يخصص لتصنيع الحبوب، ونحن الآن نصنع الحبوب ولكن بالتعاون مع عدد من الشركات العالمية من خلال بروتوكولات التصنيع لدى الغير المعمول بها عالميا في مجالات التصنيع الدوائي".

أعلى المعايير العالمية

وأكد الدكتور المهندي في تصريحاته لــ الشرق أن مصنع قطر الحياة يطبق أعلى المعايير العالمية في التصنيع الدوائي.. مشيرا إلى أن التصنيع الدوائي يقوم على ركائز أساسية هي المواد الخام وقبلها يأتي الماء والهواء كعناصر أساسية في عملية التصنيع.

وتابع قائلا: "ومن ثم فالمصنع يتضمن محطة للماء وظيفتها توفير المياه عالية النقاء تكون مطابقة للمواصفات العالمية التي يحتاجها التصنيع الدوائي، ولذا لدينا قسم خاص لمراقبة الجودة".

وشدد الدكتور المهندي على أن المنتج الوطني لاقى قبول أفراد المجتمع .. مؤكدا أن المجتمع القطري هو أكبر داعم للمنتج الوطني الذي يحمل "صنع في قطر".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"