في إطار زيارة الوفد القطري لغرفة تجارة إزمير

تطوير التعاون وتسهيل إقامة المشروعات الصناعية بين قطر وتركيا

اقتصاد الأحد 06-08-2017 الساعة 01:03 ص

بحث سبل التعاون الاقتصادي بين البلدين
بحث سبل التعاون الاقتصادي بين البلدين
الدوحة - الشرق

الأحبابي: توقيع اتفاقيتين بين شركات قطرية وتركية

التقى السيد محمد مهدي الأحبابي عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة قطر، برئيس غرفة صناعة إزمير للتباحث في تطوير التعاون بين غرفة تجارة وصناعة قطر وغرفة تجارة وصناعة إزمير وتسهيل إقامة المشروعات الصناعية المشتركة بين رجال الأعمال في البلدين.

من جانبه قال الأحبابي أثناء اللقاء، إن المباحثات التي أجراها الوفد القطري المشارك في اجتماعات بتركيا على مدى اليومين الماضيين أسفرت عن نتائج مثمرة، إذ أبرمت اتفاقيات وشراكات مهمة بين رجال الأعمال من الجانبين، واليوم تم التوقيع على اتفاقيتين بين شركات قطرية وتركية للبدء في تنفيذ مشروعات مشتركة.

وأوضح أن قطر تطمح لرفع حجم التبادل التجاري مع تركيا، وتعزيز الشراكات بين القطاع الخاص في البلدين ليس فقط على مستوى تبادل السلع، وإنما لتنفيذ مشروعات صناعية وإنتاجية مشتركة، مضيفًا أن الوفد القطري اطلع على عدد من المصانع والشركات التركية في زيارات ميدانية عقدت عقب الملتقى القطري التركي الذي عقد الخميس الماضي بمدينة إزمير.

تبادل الهدايا التذكارية

وأشار الأحبابي خلال تصريحات صحفية إلى أن الزيارة تأتي ترجمة للتعاون المشترك بين قطر وتركيا على كافة المجالات، وأن وفد رجال الأعمال المرافق له عبروا عن سعادتهم لتواجدهم في إزمير، التي انطلقت منها أول سفينة تنقل مواد غذائية إلى قطر.

كانت غرفة قطر قد نظمت زيارة لوفد من رجال الأعمال القطريين تآلف من خمسين رجل أعمال إلى مدينة إزمير التركية، استجابة لدعوة من وزارة الإقتصاد التركية واتحاد المصدرين الأتراك، واستهدفت اللقاءات سبل تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين، واستعراض فرص الاستثمار المتاحة في كل من قطر وتركيا وإمكان إقامة تحالفات بين رجال أعمال وشركات من الجانبين.

يذكر أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ في النصف الأول من العام الجاري نحو 600 مليون دولار، فيما سجلت الصادرات التركية إلى قطر ارتفاعا بنسبة 51.5% في يونيو الماضي مقارنة بالشهر السابق، مسجلة ما قيمته 53.5 مليون دولار. وتصدرت المنتجات الغذائية والفواكه والخضراوات والمياه قائمة الصادرات التركية.

ووصلت في يوليو الماضي إلى ميناء حمد سفينة قادمة من ميناء إزمير تحمل ثلاثة آلاف طن من المواد الغذائية المتنوعة. وهذه أول شحنة غذائية بحرية تصل إلى ميناء حمد قادمة من تركيا، إذ سبقها العديد من الشحنات التي وصلت بالشحن الجوي.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"