إستثمارات تتجاوز 44 مليار دولار في بريطانيا

جهاز قطر للإستثمار.. دور فاعل في تنمية الإحتياطات وتنويعها

اقتصاد الأحد 06-08-2017 الساعة 01:04 ص

لاغاردير الفرنسية
لاغاردير الفرنسية
الدوحة - الشرق

أبرم 23 صفقة استثمارية العام الماضي

كشفت "قناة الجزيرة" الإخبارية في برنامجها "الاقتصاد والناس"، الدور الإستثماري الكبير الذي يقوم به جهاز قطر للإستثمار لتنمية الاحتياطات القطرية وتنويعها، وتعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين قطر ومختلف دول العالم، لاسيما المؤثرة منها، حيث أبرم جهاز قطر للإستثمار نحو 23 صفقة استثمار واستحواذ في مختلف دول العالم العام الماضي، وأصبح هذا الجهاز الذي تأسس عام 2005 بهدف تنمية احتياطات البلاد وتنويعها يحتل المرتبة 11 عالميا من حيث الأصول.

بلغت الإستثمارات القطرية في المملكة المتحدة ما يناهز 44 مليار دولار شملت قطاعات استثمارية واقتصادية متنوعة، حيث تتملك قطر برج شارد، ومحلات هارودز الشهيرة، والقرية الأولمبية، وبورصة لندن التي تتملك بها 20% وباركليز 7 %، وسانسبيري 26%، وحصة معتبرة في بنك باركليز، كما تعتزم استثمار 5 مليارات جنيه إسترليني (6.29 مليار دولار) خلال السنوات الخمس القادمة في بريطانيا في عدد من المجالات خاصة تلك المتعلقة بالبنية التحتية، كما تعتبر قطر من كبار المستثمرين العقاريين في لندن، وتمثل مشترياتها نسبة 8.3% من إجمالي مشتريات العقارات الجديدة في لندن. والعقارات التي تمتلكها قطر في بريطانيا تفوق ممتلكات الملكة إليزابيث الثانية بثلاثة أضعاف. وتتملك أكثر من 21 مليون قدم من المساحات في بريطانيا.

35 مليار دولار في أمريكا

من المنتظر أن تعزز الاستثمارات القطرية في الولايات المتحدة الأمريكية نموا كبيرا خلال الفترة القليلة القادمة لتبلغ 35 مليار دولار أمريكي، خاصة بعد اللقاءات التي عقدها الرئيس التنفيذي لجهاز قطر للاستثمار سعادة الشيخ عبد بن محمد بن سعود آل ثاني مؤخرا، مع كبريات الشركات الأمريكية بهدف بحث خطط جهاز قطر الاستثمارية في الولايات المتحدة الأمريكية، واستثماراته في برنامج البنية التحتية، الذي سيطرح نهاية هذا العام.

شركة روسنفت النفطية الروسية

وتبلغ جملة الاستثمارات في الولايات المتحدة الأمريكية حاليا نحو 15 مليار دولار. ويبلغ حجم التجارة بين قطر وأمريكا حوالي25.5 مليار ريال قطري مليار ريال – 7 مليارات دولار – نهاية العام 2016، في ظل حرص البلدين على زيادة التبادل التجاري، حيث وقع البلدان في العام 2004 اتفاقية إطار للتجارة والاستثمار وتعتبر قطر رابع أكبر مستورد للسلع الأمريكية في الشرق الأوسط، وتتوقع قطر أن تظل شريكًا اقتصاديًا كبيرا للولايات المتحدة في السنوات القادمة مع تعزيز الاستثمارات في مجال البنية التحتية. وتتنوع الاستثمارات القطرية في السوق الأمريكي لتشمل عدة قطاعات على غرار القطاع العقاري وفي مجال المعادن وفي قطاع الطاقة وغيرها من المجالات.

30 مليار دولار في فرنسا

بلغت الاستثمارات القطرية في فرنسا نحو 30 مليار دولار، حيث تُعد دولة قطر المستثمر الأول من المنطقة في فرنسا، وتساهم في بعض أهم الشركات الفرنسية العاملة في قطر، فعلى سبيل المثال لا الحصر تستحوذ قطر على 85.7 % من ورويال مونسو، و2 % في توتال، و5 % في فيوليا، و16.75 % في لاغاردير، و5.5 % في فينشي.

25 مليار دولار في ألمانيا

بدورها، تعتبر ألمانيا شريكًا مهمًا بالنسبة لدولة قطر، حيث تقدر جملة الاستثمارات في هذه الدولة تقريبا بنحو 25 مليار دولار، ويعد الاقتصاد الألماني الأقوى على مستوى القارة الأوروبية لذلك تسعى الاستثمارات القطرية إلى تنويع محفظتها الاستثمارية في هذا الاقتصاد الذي يعد ثالث اقتصاد في العالم، فعلى سبيل المثال نسبة 17 % من فولكس ونحو 10 % في بورش. وتشمل الاستثمارات القطرية في ألمانيا مشروعات حيوية بقطاع السيارات وتكنولوجيا المعلومات والبنوك.

صفقة روسنفت

اشترى جهاز قطر للاستثمار وشركة جلينكور لتجارة السلع الأولية ومقرها سويسرا 19.5% في روسنفت مقابل أكثر من عشرة مليارات يورو (حوالي 11.22 مليار دولار) في ديسمبر الماضي.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"