بقلم : عبدالرحمن العبيدلي الخميس 17-08-2017 الساعة 12:02 ص

أليس منكم رجل رشيد؟

عبدالرحمن العبيدلي

بعد انتهاء أكثر من شهرين على حصار دولة قطر وانكشاف افتقار دول الحصار للأدلة يوما بعد يوم، واستمرار الأكاذيب وزيادة التدليس دون أدلة ولا براهين وإنما هي فقط محاولات يائسة من هذه الدول لفرض سيادتها على دولة ذات سيادة لم ولن تخضع لهم، وهم يعلمون ونحن نعلم والعالم يعلم أن قطر لن ترضخ لمطالبهم لأنها بكل بساطة غير منطقية، بعد كل هذا نقول لكل دول الحصار أليس منكم رجل رشيد؟ .

في هذه الأزمة قطر تعيش في عالم وهم في عالم آخر، قطر همها النهضة والتطور والتعليم داخليا والإغاثة ومساعدة الأشقاء والاستثمار خارجيا، ودول الحصار ليس لديها هم إلا قطر داخليا وخارجيا، حكومتها وإعلامها وللأسف منابرها كلها على دولة قطر .

ألا يوجد منكم من يستطيع أن يدلكم على الصواب وعلى القرار الرشيد؟ هل تم إجبار الجميع على الكذب وتصديق الكذب؟ أم هل تم إسكات من أراد أن يصحح الوضع وسجنه وتعذيبه في دول ووضعه تحت الإقامة الجبرية في دول أخرى .

ألا يستغرب مواطنو دول الحصار هذا التركيز المبالغ فيه على دولة قطر؟ ألا يلاحظون التناقض في كلام أصحاب القرار لديهم؟ .

أليس هناك شخص يريد أن يستخدم عقله في هذه الأزمة؟ إنني أكتب هذا المقال وأنا في حالة صدمة واستغراب من ضيق تفكير الكثير ممن يعيش في دول الحصار .

ألا يسأل أحدهم أين الدليل على دولة قطر؟ ألا يسأل أحدهم لماذا لا تواجه حكومتنا حكومة دولة قطر؟ ألا يتبادر لعقولكم تساؤلات تريدون لها أجوبة؟

وقد يقول لي قائل: لا نستطيع لومهم فقد تم تجريم التعاطف مع دولة قطر، فما بالك بمن يشكك بموقف دولته ضد دول الحصار! وقد يقول آخر لديهم سجون الداخل فيها مفقود والخارج مولود وتريد أن يتكلم أحدهم بعكس توجههم؟

ختاما هذه الأزمة جعلتنا في حيرة من أمرنا كيف لدول كاملة حكومة وشعبا أن تكون بهذه السذاجة ولا يوجد فيها من يجرؤ أن يتكلم بالواقع والمنطقية؟ كيف يمكن لدولة تدعي أن لديها تقبل جميع الآراء وهي تمنع شعوبها من إبداء آرائهم، كان الله في عون من يريد أن يتكلم بالحقيقة ولا يستطيع، وفرج الله عن كل من تكلم بالحقيقة وتم سجنه .

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"