#القائمة_السوداء.. كوميديا بأداء حرامي.. القحطاني يُهون على القطريين حصارهم!

محليات السبت 19-08-2017 الساعة 07:34 م

سعود القحطاني "دليم"
سعود القحطاني "دليم"
أحمد إبراهيم

توفي الممثل الكويتي عبد الحسين عبدالرضا بعد صراع شديد مع المرض، وتوفيت معه الكوميديا الخليجية الجميلة ليترك إرثاً دراميا ستتغنى به أجيال الخليج إلى حين، بيد أن القدر شاء أن تخلف كوميديا عبد الرضا كوميديا جديدة ومن نوع آخر بطلها مستشار الديوان الملكي السعودي سعود القحطاني، وهو نجم يتوقع له نقاد الدراما الخليجية مستقبل مشرق في عالم الكوميديا، وتحديدا الكوميديا السوداء الكاذبة والمسروقة...

هذا التوقع بالنجومية بدأت بشائره بالولوج بعد أن قدم القحطاني مجموعة من الأدوار والأعمال الدرامية الضاحكة، بداية بالعمل الدرامي الساخر "هيا بنا نتفرج على قنوات beoutQ الرياضية"، حيث جسد القحطاني دور الحرامي الذي وعد الجماهير الرياضية السعودية بقناة رياضية ستبث الدوريات الأوربية بدون تشفير أو بأسعار رمزية على أسوأ الأحوال، ونجح "دليم" أو الحرامي كما يحب معجبيه بتلقيبه في أداء الدور بشكل مميز، حتى كادت المهرجانات العالمية أن تمنحه جائزة الأوسكار للكذب والسرقة، إلا أن إنكشاف أمره حرمه من التتويج، لتنتقل الجائزة لهذا العام لإعلام دول الحصار في فيلم "إختراق وكالة الأنباء القطرية" الذي حقق مشاهدة واسعة على مستوى الخليج والعالم...

إلا أن القحطاني وفي منافسة شريفة مع إعلام دول الحصار أبى إلا أن يؤكد علو كعبه في إضحاك الجماهير الخليجية عامة والقطرية خاصة، وذلك من خلال آخر أعماله السينمائية وهو فيلم بعنوان "القائمة السوداء لمن يدافع عن قطر او يتعاطف معها"، وقد حقق الفيلم عدد مشاهدات ضخمة في قطر تحديداً وحظي بمتابعة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي..

وتدور قصة الفيلم عن رجل يعمل كمستشار في الديوان الملكي السعودي يجلس طوال اليوم أمام جهاز هاتفه ليراقب الأشخاص الذين يدافعون عن دولة شقيقة تدعى قطر، وتتطور عملية المراقبه هذه لتتحول إلى إعلان عن حملة تسمى بـ "القائمة السوداء" تتوعد الأسماء التي ترد فيها بالعقاب مهما طال الزمن، وبأن السعودية وحلفاءها سيحاسبون كل من قام بالوقوف إلى جانب قطر في الأزمة الخليجية أو من قام بانتقاد الدول الأربع وهي السعودية والإمارات ومصر والبحرين، و أنه لن ُيعفي أيّ شخص " يتآمر " على الدول المقاطعة .

وهنا يرى المراقبون بأن القحطاني يعمل على تغير وتنويع أدواره الكوميدية لينتقل من مرحلة السرقة إلى مرحلة الانتقام بعد أن تعرض لموجه كبيرة من السخرية والضحك من قبل خصومه، ويؤكد نقاد الدراما الخليجية بأن القحطاني تمكن من اكتشاف نوع جديد في الكوميديا وهي كوميديا الانتقام السوداء، وتتميز أنها تشكل في ظاهرها تركيبة غريبة من الانتقام والسخرية، والضحك والعبث، بيد أن القحطاني أثبت قدرته على تحديث مخرجات جديدة لهذه الأعمال السينمائية ربما تغير مشهد التعاطي مع الأزمة الخليجية بشكل كبير ومختلف...

وعلى الرغم من الغموض الذي يحيط القائمة السوداء التي أعلن عنها القحطاني، إلا أن الجماهير والأوساط الشعبية في قطر تنتظر موعد الإعلان عن القائمة والكشف عن تفاصيلها والاسماء التي تحتويها بفارغ الصبر، حيث أكد عدد كبير من القطريين على وسائل التواصل الاجتماعي بأن الأيام القليلة الماضية لم تشهد أي عمل درامي كوميدي أضحك وأشعل منصات التواصل، موضحين أنهم في لهفة لمشاهدت أعمال كوميديا حقيقة كالتي حضرت مع بداية حصار قطر، ومتذكرين في الوقت ذاته أيام وسوالف فيلم "البقر الحران" وفيلم "المعدة التعبانة"، وغيرها الكثير من الأعمال الكوميديا التي وضعت لنفسها مكانة وبصمة حقيقية في عالم الحصار على قطر والتي لولا وجودها لكان الحصار على القطريين أصبح مملا ومن دون متعة وتشويق، حيث غدت المقولة الشهيرة في الأوساط القطرية بعد هذا الكم من الكوميديا السوداء... حصار وضحك ولعب وجد...

إلى هنا متابعينا ينتهي بثنا لهذا اليوم، نتمنى لكم حصار ممتع مليئ بالمفاجأت والضحك والكوميديا السوداء... رحم الله المبدع عبد الحسين عبدالرضا الذي رحل عنا وترك لنا خلفاً مشيناً في الكوميديا السوداء، استغل غياب عبد الرضا ليعرض أمامنا منتجاً ردئ المحتوى وعديم الإقناع.. هو للتسلية والضحك فقط كما تقريرنا هذا.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"