30 مليون ريال خسائر حملات الحج القطرية

محليات الأحد 27-08-2017 الساعة 01:58 ص

حملات الحج القطرية خلال الأعوام الماضية - صورة أرشيفية
حملات الحج القطرية خلال الأعوام الماضية - صورة أرشيفية
الدوحة — الشرق

حقوق الإنسان تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لوقف الانتهاكات السعودية

أوصت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في تقريرها عدة توصيات وجهتها للجهات المعنية وإلى المملكة العربية السعودية، وهي رفع كافة الاجراءات والقيود المتخذة ضد المواطنين والمقيمين في دولة قطر، وعدم تسخير الأماكن المقدسة واستخدامها كملف ضغط سياسي، وتعويض الأفراد والشركات والمكاتب وجميع المؤسسات العاملة سنويا في شأن الحج والذين تضررت مصالحهم الاقتصادية بشكل كبير في كل من دولتي قطر والمملكة العربية السعودية.

هذا بالإضافة إلى التعاون والتنسيق مع وزارة الأوقاف والجهات المختصة في دولة قطر، والقيام برفع تام لجمع العراقيل التي وردت في هذا التقرير، والتصدي لحملات التشويه والحض على العنف والكراهية والتمييز العنصري الصادرة من صحف ووسائل إعلام رسمية أو شبه رسمية، ومن كتاب رأي معروفين بقربهم من الحكومة السعودية، وتلك المنشورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ومحاسبة المسؤولين عن نشر هذا التحريض.

* المجتمع الدولي

ودعت اللجنة المجتمع الدولي للتحرًّك العاجل لدعم حق الراغبين في الحج، وبذل ضغط للسماح لهم بالدخول، وضمان أمنهم وسلامتهم، وايضا السعي الجدي لرفع الحصار بالكامل.

ووجهت توصيات إلى الأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، وهي: ان التلاعب بالمشاعر الدينية وحظر أعداد كبيرة من المسلمين عن أداء فريضة الحج، سوف يولد دون أدنى شك مشاعر عدائية تجاه من قام بمنعهم، ولابد من إصدار تقرير وبيان عاجل يبين للرأي العام الإسلامي.

كما أوصت المقرر الخاص بحرية المعتقد أو الدين بمراسلة حكومة المملكة العربية السعودية المعنية في هذا الصدد على وجه السرعة، وإعداد تقرير مفصل عن الخسائر المعنوية والمادية التي لحقت بالحجاج والشركات، وتقديمه إلى مجلس حقوق الإنسان ليقوم بدوره باتخاذ الخطوات التالية اللازمة.

وأوصت البرلمانات في الدول الإسلامية بوضع مسألة تسييس الحج على جدول أجندتها لدراستها وتقييمها، واتخاذ موقف صريح من العراقيل الواردة في هذا التقرير بوجه الحجاج في المجتمع القطري، وضرورة مساءلة الحكومة السعودية، واتخاذ خطوات تهدف إلى منع تكرار وضع عراقيل صارخة بوجه أي دولة اسلامية لديها خلاف سياسي مع الحكومة السعودية.

*خسائر الحملات

كشف تقرير اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان الخسائر الكبيرة التي تعرضت لها الحملات القطرية والتى قدرت قيمتها بـ 30 مليونا و500 ألف ريال وقد تواصلت اللجنة مع ثماني حملات وحصلنا منهم على حصيلة خسائرهم لهذا العام.

والحملات هي:

حملة الفرقان خسرت 7 ملايين.

وحملة الركن الخامس وقد خسرت 4 ملايين ريال.

وحملة الحمادي وقد خسرت 2 مليون ريال.

وحملة لبيك وقد خسرت 6 ملايين ريال.

وحملة الهدى وقد خسرت 2.7 مليون ريال.

وحملة التوبة وقد خسرت 2.7 مليون ريال.

وحملة قطر وقد خسرت 400 ألف ريال.

وحملة حاتم وقد خسرت 2.7 مليون ريال.

وحملة القدس وقد خسرت 3 ملايين ريال.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"