حققت نجاحاً كبيراً

عروض العيد تعيد المسرح للزمن الجميل

محليات الخميس 07-09-2017 الساعة 02:07 ص

من مسرحية الغريبة
من مسرحية الغريبة
صالح غريب

تختتم فرقة الوطن المسرحية عروضها لمسرحية "الغريبة" وهي من تأليف وإخراج أحمد البدر، والتي تقدمها الفرقة ضمن مهرجان صيف الثقافة الذي تقيمه إدارة الثقافة والفنون بوزارة الثقافة والرياضة في الدور الأرضي بمجمع "إزدان مول" وقد حضر العرض الأول رئيس وأعضاء الفرقة وجمهور غفير من الأسر والأطفال وهي مسرحية وطنية تحاكي واقع الحصار على دولة قطر، وتقدم دروسًا في الوطنية، وتدور أحداث العمل حول "الغالية" وابنها في قرية اسمها التعاون، وقد حفرت تلك السيدة الذي قامت بالدور الفنانة هدى المالكي بئر ماء لها ولأهل قرية التعاون، لكن بعدما لاحظت تغييرًا في تصرفات الجيران فكرت بطريقة تحمي نفسها وولدها في حال تطوّرت الأمور إلى الأسوأ وتذكرت بذرة وجدتها في صُرة قديمة، وزرعتها بالقرب من البئر، ومن هنا تبدأ أحداث المسرحية في التصاعد وقد استطاع الفنانون المشاركون في العمل بقياده الفنان نافذ السيد إيصال فكرتها البسيطة والمعبرة لجمهور الأطفال الحاضر والذي شده العرض بفكرته وبديكوره البسيط والمعبر ومن هنا فإن هذه المسرحية تطبق رؤية مركز شؤون المسرح في تقديم أعمال تصل إلى الجمهور وتطبيق رسالة المسرح في تنوير الجمهور.

من جانب آخر تواصل فرقة الغد لفنون الدراما على مسرح قطر الوطني عروض مسرحية الأطفال "مملكة أم الأفاعي" وهي من تأليف خالد الزيارة وإخراج محمد البلم وتدور فكرة العمل حول حقبة من حقب الزمن الإنساني، والذي يشهد صراعا بين الخير والشر، وتكاتف أهل المملكة بروح واحدة لانتصار الخير على الشر.

فيما تواصل شركه السعيد للإنتاج الفني عروض مسرحية "جزيرة الكنز المفقود" على مسرح عبدالعزيز ناصر. تتحدث مسرحية "جزيرة الكنز المفقود"، تأليف محمد السني، وإخراج فالح فايز عن جزيرة يعيش أهلها في أمان وسلام، وفجأة يختفي أبناؤهم فتبدأ عملية البحث عنهم، ليكتشفوا خلال بحثهم أن الأطفال تم اختطافهم من قبل أحد القراصنة، فيضع الأهالي خطة لاسترجاعهم، وتتحد الأفكار والأيدي من أجل استرجاع الكنز المفقود، الذي يتبين في نهاية المسرحية أنهم أبناء تلك الجزيرة، فتكلل جهودهم بالنجاح، وينتصرون على الشر.

ويهدف العمل إلى توعية الطفل بحقيقة الواقع والاعتماد على النفس والتعاون عبر أحداث تتشابك في المسرحية، ويواكب العمل الأحداث الجارية من الأزمة الخليجية، ويوجه رسالة إلى أن الاستثمار في العنصر البشري أحد أهم مقومات دولة قطر، وفقا للمخرج فايز.

وتواصل شركة السالفية للإنتاج الفني عروض "خشيشة" على مسرح المدينة الترفيهية في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات، وهي من تأليف جمال الصقر ومن إخراج فيصل رشيد. وتدور حول قصة تعتمد على الصراع الأبدي بين الخير والشر، متمثلًا في مجموعة من أبناء أحد "الفرجان" الذين يتحدون في وجه من يريد تفرقتهم، والنيل من خيراتهم، ويكرس العمل مفاهيم أخلاقيّة تربوية، من خلال عدد من المواقف التي تؤكد قيمتي التماسك والتآخي، فضلًا عن قيمة مهمة أخرى يتم إبرازها في النهاية وهي قيمة التسامح، إذ يصفح أهل الفريج في النهاية عن الشخص الذي سعى لتعكير صفو حياتهم.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"