تضاعف التبادل التجاري بين البلدين بعد الحصار

369 شركة برساميل قطرية عُمانية مشتركة

اقتصاد الأربعاء 13-09-2017 الساعة 02:08 ص

 ميناء صحار
ميناء صحار
الدوحة - الشرق

ارتفعت وتيرة الاستثمارات المشتركة بين قطر وسلطنة عمان منذ إعلان الحصار الجائر على قطر، وتضاعف حجم التبادل التجاري بينهما، إذ يتوقع خبراء اقتصاديون ارتفاع حجم التجارة بين البلدين الشقيقين من ثلاثة مليارات ريال قطري (815 مليون دولار) إلى ستة مليارات (1.6 مليار دولار) نتيجة زيادة واردات قطر من السلطنة بعد الحصار. ومن بين القطاعات التي شهدت حضورا قويا لرجال أعمال البلدين الشركات المساهمة والتي بلغ عددها نحو 369 شركة برساميل مشتركة بين مستثمرين قطريين وعمانيين.

وتتضمن هذه الشركات مساهمة مستثمرين قطريين في 148 شركة عمانية، في حين تزيد استثمارات القطاع الحكومي القطري في السلطنة على 4 مليارات دولار، ومن أهم المشاريع الاستثمارية القطرية في السلطنة مشروع رأس الحد السياحي، ومصنع لتجميع السيارات في المنطقة الاقتصادية.

أما الاستثمارات العمانية في قطر فتكمن في تواجد 115 شركة عمانية في قطر في إطار ملكية كاملة، بالإضافة إلى 106 شركات قطرية عمانية مشتركة يبلغ رأس مالها نحو 427.4 مليون ريال قطري.

ويبلغ حجم الاستثمارات المشتركة حاليا بين قطر والسلطنة أكثر من 5.5 مليار ريال قطري (1.5 مليار دولار)، منها 427 مليون ريال (116 مليون دولار) استثمارات عمانية في قطر، وتشمل توريد المواد الغذائية ومواد البناء إلى الأسواق القطرية.

ويفيد التقريرالشهري لغرفة تجارة وصناعة قطر حول التجارة الخارجية للقطاع الخاص بأن السلطنة تتصدر قائمة الدول المستقبلة للصادرات القطرية غير النفطية في يونيو 2017، بإجمالي صادرات بلغت قيمتها 297 مليون ريال قطري (80 مليون دولار)، أي 37% من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية في الشهر نفسه. كما أن حجم استثمارات القطاع الخاص القطري في السلطنة بلغ 727 مليون ريال قطري (197 مليون دولار).

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"