احتجاجات في الهند ضد حكومة ميانمار وتضامناً مع الروهينجا

أخبار دولية الأربعاء 13-09-2017 الساعة 05:05 م

معاناة الروهينجا
معاناة الروهينجا
نيودلهي - الأناضول

تظاهر اليوم الأربعاء، مئات الأشخاص، في العاصمة الهندية نيودلهي، احتجاجًا على العملية التي ينفذها جيش ميانمار في أراكان، مطالبين بوضع حد للعنف ضد مسلمي الروهينجا.

ومنعت قوات الشرطة المتظاهرين من التقدم نحو سفارة ميانمار لدى نيودلهي، بحسب ما ذكرت وكالة "أسوشييتد برس".

وانتقد المحتجون أثناء التظاهرة موقف مستشارة الدولة في ميانمار أونغ سان سوتشي، مستنكرين ما إذا كانت حصلت على جائزة نوبل لدورها في تعزيز السلام أم لقمع الروهينجا في إقليم أراكان، ذي الغالبية المسلمة.

ونظّم مظاهرة اليوم، الجماعة الحقوقية "تحرّك من أجل الانسجام والديمقراطية"، والمنظمة السياسية "جماعة الإسلام الهندية".

وأعرب أنيس أنصاري، أحد المشاركين في الاحتجاج، عن ضرورة أن توفر بلاده مأوىً لنحو 40 ألفًا من لاجئي الروهينجا، لحين انتهاء الخطر المحدق بحياتهم في ميانمار.

وتهدّد الحكومة الهندية بقيادة رئيس الوزراء ناريندرا مودي، بإعادة مسلمي الروهينجا اللاجئين في بلادها إلى ميانمار، الأمر الذي من شأنه أن يجعلهم يواجهون مستقبلًا غامضًا.

وقررت المحكمة العليا في الهند عقد جلسة استماع يوم الاثنين، بناء على طلب من ناشطين بهدف منع الحكومة إعادة لاجئي الروهينجا إلى بلادهم.

ومنذ 25 أغسطس الماضي، يرتكب جيش ميانمار إبادة جماعية بحق المسلمين الروهينجا في إقليم أراكان "راخين".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"