صفقة للإفراج عن مؤسس ويكيليكس

أخبار دولية السبت 16-09-2017 الساعة 05:22 م

هامالو من بلدة باسو حاول إطلاق اسم ويكيليكس على مولوده تيمناً بموقع تسريب الوثائق السرية
هامالو من بلدة باسو حاول إطلاق اسم ويكيليكس على مولوده تيمناً بموقع تسريب الوثائق السرية
نيويورك - وكالات

عرض عضو مؤيد لروسيا في الكونجرس الأمريكي، أن يكشف للبيت الأبيض المصدر الذي زود موقع ويكيليكس بالرسائل الإلكترونية التي تمت قرصنتها من حساب المرشحة الديمقراطية في الانتخابات الأمريكية الأخيرة، لقاء إسقاط واشنطن للدعوى ضد مؤسس الموقع جوليان أسانج.

ووفق الخبر الذي أوردته صحيفة "وول ستريت جورنال"، الجمعة، فقد عرض عضو الكونجرس الجمهوري دانا روراباشر "صفقة" تقوم على أن يقدم أسانج أدلة إلكترونية بأن روسيا ليست وراء قرصنة الرسائل الإلكترونية التي نشرها الموقع العام الماضي، وأساءت بشكل كبير للحملة الانتخابية لمرشحة الديمقراطي هيلاري كلينتون.

وأضافت الصحيفة أن روراباشر كان يسعى لقاء ذلك إلى حصول أسانج على "عفو أو مبادرة بالمسامحة من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترمب". وكانت وزارة العدل كشفت أنها تقوم بالتحقيق حول أسانج وويكيليكس في إطار نشر سلسلة من الوثائق السرية الأمريكية، بالإضافة إلى الرسائل الإلكترونية لكلينتون.

ولم يتم الكشف عن توجيه أي اتهامات، لكن يسود اعتقاد بأن واشنطن طلبت من لندن توقيف أسانج وترحيله فور خروجه من سفارة الإكوادور التي لجأ إليها ويقيم فيها منذ خمس سنوات بالعاصمة البريطانية لندن.

وتابعت الصحيفة أن روراباشر أكد أنه تحدث مع كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي هذا الأسبوع، لكنه لم يكشف فحوى الحديث.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"