ضمن صيف الثقافة

مسرح إزدان مول يحتضن استعراضات "مملكة أم الأفاعي"

ثقافة وفنون السبت 16-09-2017 الساعة 07:51 م

فريق عمل مسرحية "مملكة أم الأفاعي" في إحدى البروفات
فريق عمل مسرحية "مملكة أم الأفاعي" في إحدى البروفات
صالح غريب

تواصل فرقة الغد لفنون الدراما عروضها الاستعراضية المستمدة من مسرحية "مملكة أم الأفاعي"، والتي تقام ضمن فعاليات مهرجان صيف الثقافة والذي تقيمه إدارة الثقافة الفنون بوزارة الثقافة والرياضة بمجمع إزدان مول.. وذلك على مسرح المجمع بموقع المهرجان.. حيث تختتم بعد غد الثلاثاء..

وقد حضر العرض جمهور غفير من الأطفال والعائلات لمشاهدة العرض الذي استمد منه المخرج محمد البلم الاستعراضات الراقصة من المسرحية، والتي كتب أغانيها الشاعر عبد الرحيم الصديقي، ولحّنها يعقوب يوسف، وكتب نصها المسرحي الكاتب خالد عبد الله الزيارة.

ويقول مخرج العمل الفنان محمد البلم إن مسرحية "مملكة أم الأفاعي"، ومشاركتها في مهرجان الصيف يأتي في إطار رؤية مركز شؤون المسرح بوزاره الثقافة بدعم الفرق المسرحية الأهلية.

تدور أحداث المسرحية حول صراع الخير والشر من خلال مملكة يحكمها حاكم يمتاز بحسن الخلق والطيبة ولديه ابنة هي محط اهتمامه ورعايته.

وكان يعتزم إقامة حفل كبير يدعو إليه جميع أهالي المملكة، وقبل إقامة الاحتفال يقع ما لم يكن في الحسبان، حيث يتنبأ كبير وزراء الملك بأن الشر قادم إلى المملكة بحسب البلورة المسحورة، وأن ثعبانا ضخما قادم، فيقوم الملك بإيقاف كافة تجهيزات الاحتفال ويطلب من شعبه أن يستعدوا لمواجهة الثعبان والقضاء عليه، ويعد من يوقع بالثعبان بمكافأة كبرى، وينتصر الخير في نهاية المسرحية بعد القضاء على جميع الثعابين، ويتضح أن في الأمر مكيدة ويتم كشف مدبريها.. ومن ثم يعود الأمان مرة أخرى في المملكة وتنبض الحياة بالخير مع غياب الشر وإشراقة شمس الخير، وقد تم الاستعانة بفرقة هندية راقصة لتقديم الأغاني التي تحتويها المسرحية.

ولذلك، فإن العمل المسرحي حقق المعادلة في انتصار الخير على قوى الشر، وذلك بتكاتف أهل المملكة وتوحيد مواقفهم، والذين سادتهم روح واحدة، ما جعل الملك يوصف المملكة بأنها «أم البلابل».

ولذا، تدور فكرة العمل حول حقبة من حقب الزمن الإنساني، والذي يشهد صراعا بين الخير والشر، وتكاتف أهل المملكة بروح واحدة لانتصار الخير على الشر.

رؤية إنسانية

العمل يعد تحقيقًا لرؤية إنسانية، اعتمد فيها مؤلف المسرحية على بعض المواقف التاريخية، والتي جاءت من نبت أفكاره، وحرص خلالها على عدم الاصطدام بأي ثوابت دينية أو مجتمعية، في الوقت الذي يعكس فيه العمل الصراع بين الخير والشر، وينتصر فيه الخير بنهاية العرض.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"