تدشين فعاليات اليوم العالمي للزهايمر تحت شعار "تذكروني"..

3 مواطنين من دول الحصار بمبنى النزلاء في "إحسان"

محليات الإثنين 18-09-2017 الساعة 01:22 ص

المتحدثون خلال المؤتمر الصحفي
المتحدثون خلال المؤتمر الصحفي
هديل صابر

آل خليفة: الزهايمر من أكبر التحديات التي تواجه كبار السن

خالد عبدالله: "المركز" يقدم فعاليات متنوعة بالتعاون مع حمد الطبية

إعلان نتائج استبيان إلكتروني حول معرفة المجتمع بالزهايمر الأربعاء

مريم الأنصاري: بحث علمي عن الزهايمر بالتنسيق مع "وايل كورنيل"

أعلن مركز تمكين ورعاية كبار السن "إحسان"، أنَّ مبنى النزلاء يحتضن 3 نزلاء من مواطني دول الحصار، يقوم على رعايتهم وخدمتهم، وتسهيل كافة العقبات للتواصل مع ذويهم في دولهم، من منطلق الرؤية التي تنتهجها المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي المستقاة من رؤية القيادة الحكيمة لاسيما خلال فترة الحصار على قطر من قبل السعودية، الإمارات والبحرين، وعدم التعامل بالمثل بل بأخلاق صاحب السمو أمير البلاد المفدى المستمدة من الشيخ المؤسس، علما بأنَّ مركز تمكين ورعاية كبار السن قدم خدماته لـ22 من كبار السن من دول الحصار بالاستناد إلى الإحصائية الصادرة عن المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي ليوم أمس الأول.

أعلن "المركز" هذا على هامش أعمال المؤتمر الصحفي الذي عقده صباح أمس في مقره الإداري، للإعلان عن تفاصيل "اليوم العالمي للزهايمر " الذي يصادف 21 من سبتمبر تحت شعار "تذكروني"، حيث سيعقد مركز تمكين ورعاية كبار السن جملة من الفعاليات بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية من 17-23 الجاري.

الزهايمر وتحديات المجتمع

في هذا الإطار قال السيد مبارك آل خليفة-المدير التنفيذي لمركز تمكين ورعاية كبار السن "إحسان"-، "إنَّ الخرف عامة والزهايمر بصورة خاصة، واحد من أكبر التحديات التي تواجه كبار السن في القرن الواحد العشرين في الدولة، والعالم أجمع، لافتا إلى أنَّ "المركز" بالتعاون مع قسم رعاية كبار السن في مؤسسة حمد الطبية، يرمي من خلال اليوم العالمي للزهايمر لتسليط الضوء على "المرض" والجهود التكافلية لجميع أجهزة الدولة المعنية بالأمر لمواجهة مخاطر هذا المرض، وزيادة نسبة الوعي العام عن مرض الزهايمر في الدولة، عن طريق فتح باب النقاش الموسع لبحث جاهزية الدولية للتعامل مع المرض مؤسسيا وطبيا واجتماعيا وقانونيا وأمنيا وشرعياً، لافتا إلى أنَّه لا توجد إحصائيات دقيقة تكشف حجم الإصابة بالمرض."

وأشار آل خليفة إلى انه لا ينبغي اغفال أهمية التفاعل الاجتماعي للتقليل من شدة هذا المرض على المرضى وأسرهم، مؤكداً أهمية تقديم جميع وسائل المساعدة والدعم لأسر المرضى كبار السن لما لذلك من تأثير إيجابي على كل جانب من جوانب حياتهم، مؤكداً أن "المركز" يعمل على قدم وساق خلال شهر سبتمبر بالتعريف بهذا المرض وآثاره بشكل مكثف، وتدريب القائمين على الرعاية لمواجهة التحديات بهدف التقليل من نسب انتشاره، من خلال كافة الوسائل المتاحة باعتباره شهر التوعية بمرض الزهايمر.

فعاليات توعوية

ومن جانبه أوضح السيد خالد عبد الله-مدير إدارة التوعية والتواصل المجتمعي بمركز تمكين ورعاية كبار السن "إحسان"-، قائلاً " إنَّ "إحسان" سينفذ جملة من الفعاليات بالتعاون مع قسم طب الشيخوخة بمؤسسة حمد الطبية، فضلا عن توزيع الملصقات والنشرات التوعوية، كما وسينظم المركز ندوة متخصصة الأربعاء المقبل تحت عنوان "تذكروني"، وسيتم تناول المحور الاجتماعي، المحور الطبي، المحور القانوني، والمحور النفسي، كما سيتم استعراض تجربة شخصية لمريض الزهايمر."

وسيقوم "المركز" بتوزيع ملصقات ونشرات توعوية خلال التعريف بالمرض، عبر جناح في أحد المجمعات التجارية ذات الشهرة من 21 - 23 الجاري لرفع وعي الجمهور بالمرض، وطرق اكتشافه والتعامل مع مريض الزهايمر، وذلك من خلال أخصائيين من مركز إحسان وقسم طب كبار السن بمؤسسة حمد الطبية.

وأشار خالد عبد الله إلى أنَّ المركز قام بإجراء استطلاع رأي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال طرح 6 أسئلة إلكترونية لقياس مدى معرفة المجتمع عن مرض الزهايمر، ومدى الحاجة لتنفيذ فعاليات توعوية لزيادة وعي المجتمع بهذا المرض، حيث تم طرح 6 أسئلة، وسيتم الإعلان عن نتائج الاستطلاع ضمن فعاليات الندوة التي ستعقد صباح الأربعاء المقبل في فندق هيلتون الدوحة.

بحث علمي بالتعاون مع وايل كورنيل

وأوضحت السيدة مريم الأنصاري- مديرة مكتب التخطيط والتطوير بمركز رعاية وتمكين كبار السن-، في رد على سؤال لـ"الشرق" قائلة "إنَّ مكتب التخطيط والتطوير بالمركز يعكف على إعداد بحث علمي تحت عنوان "الخرف ووضع آليات ووسائل الوقاية منه"، بالتنسيق مع ثلاث طبيبات من جامعة طب وايل كورنيل -إحدى جامعات مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع-، لافتة إلى أنَّ المرحلة الأولى انطلقت، ومن المحتمل أن يتم الإعلان عن نتائج الدراسة في نهاية العام المقبل، لافتة إلى أنَّ البحث سيثري المكتبة العلمية والبحثية على مستوى الدولة، لاسيما وأنه سيزخر بالمعلومات والإحصائيات، كما أنه سيوضح الكثير من المفاهيم المغلوطة عن الخرف لدى كبار السن.

وحضر المؤتمر الصحفي عدد من موظفي وموظفات "المركز" ومن القائمين على رعاية كبار السن في مركز تمكين ورعاية كبار السن.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"