"كيف أصبحت" يناقش "فلاح المؤمن" عبر أثير إذاعة القرآن الكريم

محليات الجمعة 22-09-2017 الساعة 12:58 ص

د.عبد الله السادة في برنامج كيف أصبحت
د.عبد الله السادة في برنامج كيف أصبحت
الدوحة - الشرق

ناقشت حلقة أمس من برنامج "كيف أصبحت" عبر أثير إذاعة القرآن الكريم صفات المفلحين وفلاح العبد المؤمن كما وردت في القرآن الكريم، مع الداعية الإسلامي الشيخ الدكتور عبد الله بن إبراهيم السادة، وأكد السادة ضرورة أن يحاسب المسلم نفسه خلال الشهور الاثني عشر التي مرت مع انتهاء السنة الهجرية الماضية، مستشهدًا بحرص السلف الصالح على الوقت الذي سيحاسب الإنسان على إضاعته من غير ما فائدة، داعيًا المسلم إلى استثمار الوقت قدر الإمكان في الأمور الجادة، وأن يبدأ يومه بما يفيده في دنياه وأخراه، مبينًا أن صباح العبد المفلح يبدأ بصلاة الفجر وأذكار الصباح التي هي شارحة لقلب المؤمن.

وتناول د.السادة الخشوع في الصلاة الذي هو من أبرز دواعي الفلاح، لافتا إلى أن بعض الناس يستهين بالخشوع في الصلاة، معتبرا أن صلاته في الجماعة تكفيه عن الخشوع، ولم يدر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "ليس للمرء من صلاته إلا ما عقل منها"، ومع ذلك فإن الإنسان يركن دائما إلى الأسهل والأيسر، ولذلك فإن تمرين النفس على هذه العادات والعبادات القلبية تحتاج إلى اجتهاد العبد وبذل طاقة وتعب وتركيز في البداية قبل أن تصبح عادة، والله سبحانه وتعالى يعين العبد إذا رأى منه الصدق، قال جل وعلا في الحديث القدسي: "من أتاني يمشي أتيته هرولة".

وذكر أن الصلاة إذا لم تغير صاحبها وتنهاه عن الفحشاء والمنكر فهناك خلل فيها، مستعرضا بعض دواعي الخشوع في الصلاة، ومنها الحضور قبل الصلاة وتحية المسجد والمشي بسكينة، وتدبر الآيات التي يقرأها الإمام، معددا جملة من الأمور التي لا تعين على الخشوع ومنها الجوع ومكافحة الأخبثين والنعاس وغيرها، مشيرًا إلى أن الخشوع في الصلاة يعد مجاهدة، مستشهدا بقصص مضت للسلف الصالح في ما يتعلق بالخشوع.

وأشار إلى أن لسان الإنسان سبب رئيسي من أسباب الفلاح كما أنه سبب لدخول الكثير من الناس إلى النار، وأن الرجل ليتكلم الكلمة من سخط الله لا يلقي لها بالًا تهوي به في نار جهنم، داعيا إلى ضرورة أن يحرص المسلم على جميع تصرفاته وأقواله.

وتناول د. عبد الله السادة أهمية الزكاة في الوصول إلى الفلاح باعتبارها الركن الثالث من أركان الإسلام، مؤكدًا على دورها في تزكية النفس وتطهير الغني من البخل والشح والطمع.

يذكر أن البرنامج يبث من الأحد إلى الخميس، ويقدمه يوم الخميس الإعلامي عبد الله البوعينين، والإعلامي أحمد الجربي، ويعده أحمد الشنقيطي، ومن التنفيذ على الهواء سلمان لقمان، ومن التنسيق والمتابعة توفيق أسامة.

الفلاح الحقيقي

وبين الشيخ عبد الله السادة أن الأمان والنجاح اللذان يبحث عنهما كل إنسان يكمنان في العبادة التي هي السبيل إلى الفلاح، باعتباره الفوز بكل ما هو محبوب والنجاة من كل ما هو مرهوب. مؤكدًا أن الفلاح الحقيقي هو الفوز برضا الله تعالى، الذي يحتاج إلى عزيمة وإرادة وعمل جاد من قبل المسلم.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"